رياضة

“رضينا بالهم والهم مش راضى بينا”.. الايجبشيان ليج يتعثر تزامنًا مع توقفات كورونا

“رضينا بالهم والهم مش راضى بينا”، أصبح هذا هو لسان حال الجماهير المصرية، لمواجهة حالة الحرمان الكروى التى تمر بها كرة القدم فى مختلف الدوريات الأوروبية بعد قرار تأجيل عدد كبير من الدوريات الأوروبية لمواجهة انتشار فيروس كورونا الذى يجتاح العالم والملاعب الخضراء فى الآونة الأخيرة، فبعد أن ارتضى المشجع المصرى بتأجيل المحافل الرياضية الكبرى، بأن يعوض شغفة بمتابعة فرقه المختلفة فى الدورى المصرى، جاء قرار الاتحاد المصرى لكرة القدم بناءً على توقعات الأرصاد الجوية بشأن حالة الطقس الغير مستقرة ليحرم الجماهير المصرية من المتنفس الخاص بها تزامنا مع التوقفات الأوروبية بسبب فيروس كورونا وذلك بتأجيل مباريات الدورى بسبب الطقس.

– اتحاد الكرة يواصل تأجيل المباريات بسبب الطقس

ولم يفلح الدورى المصرى فى تعويض جماهيره حرمانهم من متعة متابعة الدوريات الأوروبية، بعدما جاء قرار لجنة المسابقات باتحاد الكرة، بمواصلة تأجيل مباريات يومى السبت والأحد فى الدورى الممتاز، وعلى رأسها مباراتى الأهلى وإنبى والزمالك والمصرى، المؤجلتين من الجولة الرابعة عشر من مسابقة الدورى الممتاز، وذلك نظرًا لتوقعات هيئة الأرصاد الجوية باستمرار سوء حالة الطقس، ليواصل بذلك التأجيلات التى بدأت منذ أمس الخميس، بتأجيل باقى مباريات الجولة الثامنة عشر من مسابقة الدورى الممتاز، وعلى رأسها مباراة الزمالك والاتحاد السكندرى، لسوء الأحوال الجوية.

– شوبير: اتحاد الكرة يدرس تعليق الدورى مؤقتًا

فيما قال الإعلامى أحمد شوبير، ونائب رئيس اتحاد الكرة السابق، أن اللجنة الخماسية التى تُدير الجبلاية، تدرس تعليق مسابقة الدورى المصرى مؤقتًا، وكتب شوبير عبر حسابه الرسمى على تويتر : “بعد تأجيل مباراة الاهلي وإنبي في الدوري العام.. اتحاد الكره يدرس تعليق المسابقة مؤقتا”.

اتحاد الكرة يرد:  لن نؤجل الدورى واستئناف النشاط يوم الاثنين

من جانبه كشف عمرو الجناينى رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة حقيقة الأنباء التى تتردد عن إيقاف النشاط الكروى فى مصر، قائلا “مباريات الدورى تم إيقافها فقط بسبب سوء الأحوال الجوية، مؤكدا استئناف النشاط من يوم الاثنين، وأنه تم تأجيل مباراة الأهلى أمام إنبى والزمالك والمصرى بسبب الطقس فقط.

وتابغ عمرو الجناينى، فى تصريحات لليوم السابع سنستأنف النشاط الكروى بعد يوم الأحد بصورة طبيعية بعد تحسن أحوال الطقس، ولا صحة نهائيا لما يتردد عن تجميد نشاط الكرة فى مصر. 

– كورونا تتسبب فى إغلاق الملاعب عالميًا والتأجيلات مُستمرة

أعلنت رابطة الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”، إيقاف مسابقة الدورى وكل المسابقات فى إنجلترا حتى 4 أبريل المقبل، للسيطرة على فيروس كورونا المنتشر فى العالم مؤخرًا، وذلك بعدما دعت لعقد اجتماع طارئ، اليوم الجمعة، لمناقشة مستقبل البطولة، عقب ثبوت إصابة ميكيل أرتيتا المدير الفنى لفريق أرسنال وهودسون أودوى لاعب تشيلسى بجانب 3 لاعبين من ليستر سيتى وآخر من إيفرتون بالفيروس.

فيما أعلن الاتحاد الأوروبى لكرة القدم “يويفا” اليوم الخميس تأجيل مباراة يوفنتوس الإيطالى وليون الفرنسى فى إياب دور الـ 16 من دورى أبطال أوروبا، والتى كان من المقرر اقامتها الثلاثاء المقبل على ملعب “يوفنتوس آرينا” بسبب تفشى فيروس كورونا فى الأراضى الإيطالية وتعرض دانييلى روجانى لاعب يوفنتوس للإصابة بفيروس كورونا ويخضع باقى اللاعبين لفحص طبى دقيق، وكانت مواجهة الذهاب التى أقيمت على ملعب “جروباما ستاديون” قد انتهت بفوز ليون بهدف دون رد، لذا تقرر أيضًا تأجيل منافسات الدوري الإيطالي خلال الفترة الراهنة كما قرررت فرنسا تعليق مباريات كرة القدم في الدرجتين الأولى والثانية حتى إشعار آخر وبذلك تكون المنافسات الأوروبية مُعلقة باستثناء الدورى الألمانى.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى