منوعات

خالد الجندى يختلف مع جمهور الفقهاء فى مسألة ضرب الزوجات

كتبت مى رضا

صرح فضيلة الشيخ خالد الجندى فى برنامجه لعلهم يفقهون ،فى حلقات مجلس العلم بصحبه بعض من علماء الأزهر الشريف، والتى تذاع على قناة DMC ، أن ضرب النساء غير موجود فى الاسلام .

وقال أنه يختلف مع جمهور الفقهاء فى هذه الفتوى ، حيث أنهم أجمعوا أن الضرب يكون بالسواك وذلك للإهانة والإيلام النفسى.

ولكنه أفتى أنه لو حتى كان الضرب بالسواك فهذا به تطاول وتجاوز وإهانة وهذا لا يجوز شرعا ، وقال أم الضرب جاء فى الإسلام بأربعة عشر معنى فى القرآن الكريم منهم ، فقال “فإذا ضربتم فى الأرض” بمعنى السفر ،والضرب بمعنى التغطية فى “وليضربن بخمورهن على جيوبهن” ، والضرب بمعنى الكشف “و يضرب الله الأمثال للناس “والضرب بمعنى الصفح أو التجاهل أو العفو “أفنضرب عنكم الذكر صفحا” والضرب بمعنى التداخل والضرب بمعنى قطع الرقبة “فضرب الرقاب”

وأضاف أن من أفتى بجواز ضرب النساء ، لماذا لم يأتى معنى الضرب بمعنى فضرب الرقاب فيأتى معنى الضرب بمعنى القتل ، اذا فإنه تم خدم اللفظ الذى يتماشى مع مشاعر العلاقة الودودة بين الرجل والمرأة ، فلماذا لم يحمل المعنى هنا على المشاعر الودوده أن الضرب هنا بمعنى الترك والابتعاد، وليس بمعنى الضرب، وذلك لقوله تعالى “فإذا ضربت فى الأرض فليس عليكم جناح أن تقصورا من الصلاة”.

وإتفق معه مجلس العلم على هذه الفتوى، فقالوا أن النبى “صلى الله عليه وسلم” لم يضرب طبقا للمذكرة التفسيرية للقرآن الكريم ،وأن النبى قال ” لا تضربوا إماء الله ” ،”ولا يضرب خياركم” ،وقال “ما ضرب أحد بيده قط” .

زر الذهاب إلى الأعلى