أخبار مصر

مصطفي الفقي يكشف تفاصيل الصلح بين الدكتور علي جمعه وزاهي حواس

كتبت: فرحه عماد حسين

 

كشف الدكتور مصطفي الفقي ، المفكر السياسي ، مدير مكتبه الاسكندريه ، تفاصيل الصلح بين كل من فضيله الدكتور علي جمعه والعالم الكبير الدكتور زاهي حواس ، علي خلفيه الخلافات التي نشبت بينهما مؤخرا جراء حديث ” جمعه ” عن الآثار.

وقال ” الفقي ” : انه وجه الدعوه للاثنين لتناول الافطار معه غدا السبت ، في حضور الكاتب الصحفي عادل حموده ، والدكتور أحمد العزبي ، لعلاقتهما الوطيده بين الشخصيتين ، وبعد تناول الأفطار ستذوب كلفه الخلافات بينهما وتصبح كأنها لم تكن علي الاطلاق ، وسيعودان كما كان صديقان عزيزين تربطهما علاقه وطيده .

وتابع الفقي : ” يعز علينا أن يكون هناك خلاف بين شخصيتين وقامتين كبيرتين، يتمتعان بعلاقه متينه وطيبه ، وتربطهما صداقه قديمه ، ولن تتأثر لأنهما يحملان تقديرا كبيرا كل منهما للاخر ، وان الخلاف لا يحتاج الي مبادره من الاساس وأنهما تصالحا وكان خلاف في وجهه النظر وأنهما جميعا يذهبان لتناول الأفطار وعلاقتهما تعود كما كانت واقوي من الاول ” .

وأوضح الفقي، ان الخلاف كان علي الألفاظ بالدكتور عبر جمعه ، كان يتكلم عن الروايه الشعبيه ، بينما الدكتور زاهي حواس كان يتكلم عن الروايه التاريخيه العلميه والروايتان موجودتان في الساحه الثقافيه العامه ، مؤكدا أنه لا يوجد خلاف شخصي بينهما بل بالعكس هما اصدقاء جدا من زمان .

زر الذهاب إلى الأعلى