أخبار عاجلة

دكتور عائض القرنى :‏”بئس القوم لايعرفون الله إلّا في رمضان”،هذا القول ليس بصحيح

كتبت / مي رضا

شارك فضيلة الشيخ عائض القرنى تغريدة على حسابه الشخصى بتويتر يشجع متابعيه على التقرب من الله فى شهر رمضان الكريم ،و أكد على عدم صحة قول ‏”بئس القوم لايعرفون الله إلّا في رمضان”،
وأن هذا القول ليس بصحيح، وأضاف “بل أنعم وأكرم بمن يعرف الله في رمضان وفي غير رمضان،
دعونا من الإحباط والتخاذل،فمن كان مُقصّراً في غير رمضان فليجتهد في رمضان،ومن قصّر في أوله فالفرصة سانحة ومتاحة في هذه ‎العشر الأواخر ،فالبدارالبدار، والهمّةالهمّة”.

وحرص على تذكير متابعيه بالاجتهاد فى العشر الأواخر من شهر رمضان الفضيل “‏العشر دنت، والأيام انصرمت، والشهر يتقضّى، والأعمال بالخواتيم فاغتنموا ما بقي،البدار البدار، والسباق السباق،الزموا القرآن والاستغفار والدعاء،فقد حان توزيع الجوائز والأسماء تُعلن في الملأ الأعلى،اللهم اكتب أسماءنا في سجل الفائزين”

وأكد على ضرورة الاهتمام بإفطار الصائم ، ‏وذكر حديث النبى صلى الله عليه وسلم “قال رسول الله ‎” من فطّر صائما كان له مثل أجره “،وأضاف “١٣ريال فقط تُفطّر بها صائما ليوم واحد في ‎مكة المكرمة فساهم عنك وعن والديك ، ما أحوجنا في الأزمنة الفاضلة إلى الأعمال اليسيرة ذات الأجور الكبيرة”.

وختم حديثه بنصح متابعيه بالمباردة والمسارعة لفعل الخير ، فقال فى تغريدة “‏افعل ما تستطيع فإنك لا تدري بأي عمل تنجو ، رجل أماط غصن شجرة عن الطريق، فغفر الله له وأدخله الجنة،وامرأة سقت كلباً، فغفر الله لها وأدخلها الجنة، فلا تحتقر أي عمل مهما كان سهلاً أو بسيطاً، فإنه مع النيّة أثقل من جبل أحد في ميزان حسناتك”.
وجديرا بالذكر أن الدكتور عائض القرنى يشارك فى الموسم الرمضانى القائم ببرنامج السيدةستون ،والذى يعرض على شاشة روتانا خليجية مع الإعلامى ناصر الغامدي.

زر الذهاب إلى الأعلى