آراء حرة

كيف تكسب القلوب بفن الكلام ؟

كتب/عبدالرحمن ناصر

عزيزي القارئ سنشرح في هذة المقالة كيفية كسب القلوب بفن الكلام .
يقع منا الكثير في مشاحنات ومشاجرات بسبب كلمة قد لاتدرك معناها تخرج بدون قصد من لسانك ,لذلك حذر العرب قديماَ من الكلام .

ذٌكرت كثير من الأمثلة الشعبية مثل “لسانك حصانك إن صنتة صانك “وغيرها من الأمثال والحكم الموجودة في تراثنا الشعبي القديم ,فقد يكون أحياناَ الكلام مثل الطلقات النارية التي قد تتسبب في قتل المتحدث معك دون اصابتة .

مهما قرأت في كتب التنمية البشرية وكتب الفلاسفة لم تجد أفضل من

القرأن الكريم ” لتتعلم منه كل شئ ,وهناك الكثير من الأيات التي توضح عظمة القران في تعليم حسن اختيار الكلام .

ومن هنا عليك عزيزي القارئ أن تجعل ذكر الله دائماَ علي لسانك فإن ذكر الله يرطب اللسان ويطمئن القلب

قال تعالي”ألا بذكر الله تطمئن القلوب” واجعل دعائك للأخرين بدلاَ من عبارات الشكر مثلا

  • وفقك الله

  • حفظك الله

  • جبر بخاطرك الله .

وقدم دائماَ المشيئة والتوفيق والإستعانة بالله

بإذن الله ,الله الموفق ,الله المستعان” ,هذة الكلمات عليك أن تقولها بصدق ويقين من داخلك ليس من باب النفاق أو الرياء أو الظهور بالتدين .

والسؤال هنا كيف أتحدث بطلاقة أمام الناس وأستطيع أن أكسب ثقتهم ؟

  • أولا تحديد الكلام والتحدث في النقاط المهمة فقط

يجب عليك تحديد الكلام الذي تلقيه علي مسامع الأخرين والتحدث في أهم النقاط التي تشغل تفكيرهم ,وذلك من باب “خير الكلام ماقل ودل ” فلاتكثر في الحديث ولا تطيل حتي لايمل منك المستمع بل يصل إلي حالة من البعد والبغض والتنافر أحياناَ بسبب كثرة الحديث بدون أهمية فيجب عليك أن تجمع أفكارك قبل التحدث والاختصار بقدر الإمكان وشرح أهم النقاط التي تتحدث فيها بوضوح واختصار حتي لاتقع في دائرة الثرثرة .

  • ثانياَ استخدام مهارات لغة الجسد

يجب أثناء حديثك أن تجعل للغة الجسد وتعبيرات الوجه نصيب من الحديث فقد تتحدث أحياناَ تعبيرات الوجه دون أن تتكلم بلسانك فيمكنك مثلاَ أن تري من تعبيرات وجه الذي يجلس أمامك مايخبيه بداخلة ,فلذلك لكي تكون متحدث جيد ولديك القبول مع من تتحدث معه عليك بأن تهتم بجانب لغة الجسد فمثلا لايجوز أن تضع يدك في جيبك وأنت تتحدث أو أن تضمها أمام صدرك أو تضعها بين قدميك فمثل هذة الحركات تضعف ثقتك وحضورك أمام الجميع .

  • ثالثاَ التحدث بصوت هادئ

تعتبر صفة الهدوء والتحدث بصوت هادئ من أكثر الصفات التي يحبها الجميع في الشخصية التي يتعامل معها ,فحاول بقدر الإمكان أن تكون هادئ في حديثك ومتزن لأن الصوت العالي يتسبب في تنافر الأشخاص من الشخصية المتحدثة لدي الجميع وقد يؤدي إلي الخلاف والتشاجر أحياناَ فكن علي يقين أن الهدوء في الكلام مع ترتيبة قد يجعل من أمامك يقع في حبك وحب التعامل مع شخصيتك .

  • رابعاَ الاستماع الجيد والانصات لمن يتحدث معك

الاستماع والاصغاء لمشكلة المتحدث هذة الصفة هي سر حب الشخصية ,فيعتبرها البعض من أهم مراحل الاهتمام وعليك أثناء حديث المتكلم أن توضح من خلال تعبيرات وجهك تأثرك بكلامه وعلي قدر الإمكان حاول بألا تقاطعه الحديث حتي ينتهي لأن صفة قطع الحديث للمتكلم من أسوء الصفات التي قد تقلل من شأن المقاطع .

  • خامساَ إختيار الموضوع المناسب في الوقت المناسب

وهذا من باب لكل مقام مقال فعليك اختيار الموضوع المناسب في الوقت المناسب فلايجوز أن تتحدث مع زميلك في الحزن في وقت الفرح

  • سادساَ كن طيب رقيق القول

اجعل كلامك يحمل دواءا من الرقة التي تطيب القلوب وتجبر الخواطر فلا مانع من المجاملات في الحديث والتحدث عن صفاته الحسنه وقداته المتميزه لتدخل السعادة علي قلبه وتكون له محفزاَ بالكلمة الطيبة فاحذر أن تكون ممن يقتلون ويحبطون بكلماتهم .

  • سابعاَ ناديه بأحب الأسماء التي يحبها

يقال أنه حينما تصعد روح العبد الصالح للسماء بعد موته فان الملاكة تنادي عليه بأحسن الأسماء التي ينادي بها في الدنيا ,فعليك أن تذكر أحسن الأسماء التي يحبها الشخصيه التي تتعامل معها حتي لو كانت لقب أو صفة واحذر أن تناديه بأسم لايحبه من باب المزاح حتي لاتقع في الخصام والنزاع.

  • ثامناَ التأثير بالتجارب الشخصية

لاتمنع أحد من أن تؤثر فيه ايجابياَ أو تنزع من داخله خوفاَ أو قلقاَ من شئ ما برأيك الشخصي أو تجربة شخصية مررت بها .

 

زر الذهاب إلى الأعلى