رياضة

إستمرار الإجراءات الإحترازية في الأهلي للحد من انتشار كورونا

يقوم مسئولو النادي الأهلي بالعديد من الإجراءات الوقائية من أجل الحد من فيروس “كورونا” شأن جميع المؤسسات في الدولة حيث يقوم مسئولو القلعة الحمراء بعملية “تعقيم” مُستمرة في جميع أرجاء النادي وفي الفروع الثلاثة.

الأندية المصرية إستجابت لقرار الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بتعليق الأنشطة الرياضية لمدة أسبوعين جنباً إلى جنب مع قرار تعليق الدراسة لمدة أسبوعين، وذلك كنوع من الإجراء الوقائى والاحترازى ولمنع عملية الاختلاط لمواجهة فيروس كورونا، وأصدر اتحاد الكرة بياناً رسمياً بتعليق النشاط الكروى لمدة 15 يوما فى مصر بناءً على تعليمات رئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة.

وجاء نص البيان كالتالى: بناءً على توجيهات رئيس مجلس الوزراء ووزير الشباب والرياضة، وبعد الاطلاع على توصيات اللجنة الطبية بالاتحاد المصرى لكرة القدم، قرر الاتحاد المصرى لكرة القدم تعليق نشاط اللعبة لمدة 15 يوماً اعتباراً من الاثنين 16 مارس، ويسرى القرار على جميع درجات المسابقات المحلية وجميع الأعمار السنية.. ونرصد فى التقرير التالى خطة الأندية المصرية لمواجهة هذا الفيروس القاتل:

الأهلي إتخذ كل الإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، حفاظًا على الصحة العامة للجميع داخل النادي بفروعه المختلفة، حيث بدأت تلك الإجراءات بمقر النادي بالجزيرة، بتنظيم ندوة بعنوان «فيروس كورونا وطرق الوقاية»، بحضور الدكتور هشام الخياط، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي والأمراض المعدية، زميل جامعة هارفارد، والجمعية الأمريكية للكبد، وواصل المسؤولون في النادي مناقشة ودراسة كل التفاصيل الخاصة بطرق الوقاية من فيروس «كورونا»؛ سواء فيما يتعلق بأعضاء النادي أو اللاعبين والأجهزة الفنية والعاملين بجميع الفروع، بهدف اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة التي تحافظ على سلامة الجميع داخل النادي من خلال التنسيق مع كل الجهات المعنية.

وتم الاتفاق على الخطوط العريضة التي تحمي كل من ينتمي للنادي، سواء كانوا أعضاء أو لاعبين في الفرق الرياضية من الإصابة بالفيروس، من خلال اتباع الإجراءات الطبية السليمة التي توفر الحماية للجميع وتحافظ على سلامتهم، وتشمل هذه الخطوات الاحترازية عمليات التعقيم الكامل لكل الأسطح والأرضيات والأجهزة المختلفة داخل النادي، سواء في الصالات الرياضية أو الجيم وكذلك غرف الملابس والحمامات، والحفاظ على نظافة جميع المنشآت والأفراد، من خلال وجود أماكن لتعقيم الأيدي أثناء الدخول من بوابات النادي وأماكن التجمع الخاصة بالأعضاء أو اللاعبين أو العاملين، مثل حمامات السباحة والصالات الرياضية والمنافذ، مع عدم استخدام أكواب الزجاج، وإغلاق جميع القاعات بشكل مؤقت لتعقيمها بشكل كامل.

وتتضمن الخطوات الاحترازية أيضا حملات التوعية للجميع داخل النادي، من خلال عقد ندوات طبية في الأماكن المفتوحة وملصقات توعوية من خلال اللجنة الطبية بالنادي، وكذلك الاستعانة بأطباء الفرق المختلفة في توعية الأجهزة الفنية واللاعبين، مع توفير جهاز كشف ارتفاع درجة الحرارة طبقًا للإجراءات الوقائية، بدافع الحفاظ على الأعضاء واللاعبين والمدربين وجميع الأجهزة المختلفة في كل الألعاب، بالإضافة إلى العاملين داخل النادي، ويعقد العميد محمد مرجان، المدير التنفيذي للنادي،اجتماعًا مع رؤوف عبدالقادر، مدير إدارة النشاط الرياضي، لبحث الأمر كاملا من جميع جوانبه، والاستقرار على تصور شامل في هذا الصدد، لرفع تقرير به إلى مجلس إدارة النادي لاتخاذ القرار الأمثل، بما يضمن في المقام الأول الحفاظ على سلامة أعضاء الأهلي وأسرهم في مختلف الألعاب الرياضية بفروع النادي الثلاثة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى