منوعات

فضائل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

عبير محمود

كل الكهوف معتمة إلا الكهف في مصحفنا نور يضيء مابين الجمعتين حيث يأتي يوم الجمعة ليطهرنا من ستة أيام مضت ويغسل همومنا ويزيح عن كاهلنا عبء الحياة وشوائبها ويجدد الأمل بنفوسنا المرهقة بإستراحة جليلة ودعاء متسجاب بإذن الله.

وفي هذا اليوم المبارك ساعة لا يوافقها عبد مسلم يدعو الله فيها إلا استجاب الله تعالى دعوته.
وسورة الكهف “مكية” عدد آياتها ١١٠ آية وترتيبها ١٨ في القرآن الكريم كما أنها سورة من خمس سور بدأت بالحمدلله وسُميت بهذا الإسم لأنها روت قصة أصحاب الكهف كما تناولت قصة موسي والخضر وقصة صاحب الجنتين وذي القرنين.

والآن لنتتطرق إلي فضائل قراءة سورة الكهف المباركة يوم الجمعة:
حيث ورد عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أن «من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له ما بين الجمعتين» فهي نور وهداية وحرز من الشيطان حيث يجعل الله لك نورا من مكانك الذى قرأتها فيه إلى مكان بيته الحرام ، و ينزل عليك السكينة و الاطمئنان ، و يعصمك من كل فتنة من يوم قراءتها إلى ثمانية أيام .

أيضاً من فضائلها الكريمة العصمة من المسيح الدجال والوقاية من فتن الدنيا كفتنة الدين والمال والعلم والسلطة.

اما بالنسبة لتوقيت قرائتها:
يبدأ وقت قراءة سورة الكهف، من غروب شمس يوم الخميس وحتى غروب الشمس في يوم الجمعة.
فاللهم إنا نسألك البشارات التي نحب والأيام التي تسر والرحمات التي تتوالي والعافية التي تدوم والخير الذي لا ينقطع.
جمعة مباركة، متعنا الله جميعاً بلذة النظر إلي وجهه الكريم.

زر الذهاب إلى الأعلى