احكي ياشهرزاد

لعبه… سبب طلاقي

زمزم جمال

مملكة شهرزاد تستقبل حكاية جديدة إليكم متابعيني ومتابعاتي حيث تقول…

“مشكلتي سوف احكيها لكي تكون عبرة لكل زوجه او فتاه

لان محتمل غلطة صغيرة تتسبب ف هدم بيت او علاقة ناجحه

تزوجت وكانت حياتي مع زوجي جميلة ورائعه جدااا للغايه من جميع النواحي

ولكن بعد زواجنا بعدة اشهر كانت الغلطه التي ارتكبتها وكانت هي سبب كل شئ حدث بعد ذلك
فقد قومت بتحميل لعبه على هاتفي مع ان زوجي كان معترض عليها ولكن فضولي قادني اليها بشده لإكتشافها

وفي يوم اخذ زوجي هاتفي بالصدفه وقرأ جميع المحادثات التي كانت بداخل اللعبه والتي كانت تدور حول وعن وبداخل اللعبه فقط وربي يشهد على هذا الكلام فتعامل معي بعصبيه جدا واخذني إلى بيت اهلي وطلقني مع اني اعتذرت له وتوسلت إليه كثيرا وقولت له ان لايوجد احد معصوم من الخطأ وان الذي اخطأت به لايستدعى كل هذا منه ولكن دون نفع

وبعد اسبوعين وانا ببيت اهلي اكتشفت حملي ،
ولازلت دائما وابدا من وقتها احاول معه واعتذر واتوسل
والآن ارهقني عتابي وجلدي لنفسي على ما فعلته ……”
******* ***** ****** ******

اهلا بكِ سيدتي في عالم شهرزاد

أولا الأمر لايستحق ما تفعلينه بنفسك ولايستحق هذا العقاب(بيت اهلك- طلاق ) من زوجك!!!

هل اصبح قرار الطلاق بهذه السهولة؟؟؟

سيدتي الجميلة مادُمتي لم ترتكبي جريمة بشعة مثلما ارسلتي فتوقفي عن الإعتذار والتوسل والتبرير الزائد ، لانك قدمتي الإعتذارات التي تكفي للخطأ الذي فعلتيه ولكنك لم تقدميه بفن يُشعر زوجك بأنه كافي ،

فالاعتذار لايُقدم بالتكرار ولا بالتوسل ولا بالخوف ولابنبرة صوت بها ضعف ، انما بندم يكفي فقط لحجم الخطأ لابالتهويل ولا بالتهوين ولا بشكل مُبتذل لان إستقبال الطرف الآخر سيكون له وقع بطريقه غير مباشرة يشعره على إتخاذ القرار او العقاب المناسب

لان يوجد اشخاص بسبب كثرة الإعتذارات وطريقته يعتقدون من حقهم مايفعلونه من تماديهم للعقوبات

 عزيزتي إتبعي الإتي قومي بإبلاغه إنك حامل ، وتوقفي عن التوسل والإعتذار نعم انتي اخطأتي لانه حذرك من تحميل هذه اللعبه

ولكن انتي لم ترتكبي جريمه الخيانه او اي جُرم اخلاقي ولايدينك اذ لم يرى هذا 

اعطي له وقته كي يهدأ فلا تتحدثي ثانيه بعد اخباره بخبر حملك كي تهدأ النفوس

وتصرفي بإستراتيجيه جديدة بإتباع اللعب على وتر الشوق والحنين وتشعريه بالندم والذنب بتسرعه بقرار الطلاق ولكن تصرفي مع هذه الاستراتيجيه بذكاء.

زر الذهاب إلى الأعلى