آراء حرة

سلسلة (اعرف اقتصاد )

مصطفى محمود

مقدمة السلسلة /يعتقد معظم الأشخاص بأن علم الاقتصاد ما هو إلا علم جامد وصلب ويصعب تفكيك نظرياته وأنه يجب أن تقتصر معرفته علي العاملين بالمجال الاقتصادي فقط دون غيرهم من أرباب المهن الأخري وهذا مفهوم غير صحيح لان الاقتصاد جزء من حياة الجميع ليس فقط الاقتصاد القائم علي المعاملات المالية فحسب بل هو كل ما يسعي الإنسان للاستفاده منه علي اكمل وجه والاقتصاد هو الاستفادة القصوي من الاشياء وكيفية تسخير جميع موارد الإنسان حتي يتثني له الوصول إلي أقصي استفادة ممكنة والي أكبر عائد مرجو وان يعرف كيفية تسخير الموارد المتاحة لخدمته ولكي يتمكن من تقليل تكاليف خطته الي الحد الذي يرتضيه .فعلم الاقتصاد علم شيق وجميل ويعتمد علي التجديد دائمآ في الأفكار والمعطيات ويعمل علي مواكبة التطورات التي يشهدها العالم أجمع من تقدم علمي وتكنولوجي وتقدم في دراسة النظريات ودلالاتها وإمكانية صنع كل ما هو جديد بأقل تكلفة واعلي عائد ممكن مع مراعاة عامل المخاطرة ففي علم الاقتصاد توجد علاقة طردية بين المخاطرة والربح أو العائد فكلما زادت المخاطرة ازداد العائد وكلما قلت المخاطرة انخفض العائد علي سبيل المثال الشخص الذي يقوم بإيداع أمواله لدي احدي البنوك للحصول علي فائدة ثابته فهنا تكاد أن تنعدم المخاطرة فهو يحصل علي فائدة ثابته بمعدل منخفض ومن زاوية أخري تجد شخص آخر قام باستثمار أمواله كاملة في مشروع خاص فهذا الشخص أرباحه بالفعل ستكون كبيرة وايضآ مخاطره اكبر
وما أود توجيه الأنظار إليه من هذه المقدمة بأنني سوف اقوم بتسليط الضوء علي خفاياه ونظريات الاقتصاد والتي تهم الجميع من يعمل بالمجال أو من لا يعمل به من يستثمر ومن يدخر أمواله فالجميع عليه أن يذهب بعيدآ من خلال تطبيقه النظريات ومفاهيم الاقتصاد حتي في أموره الحياتيه وتجاربه الشخصية
ففي ظل الأزمات الاقتصادية الطاحنة في الوقت الحالي التي تعيش فيها معظم دول العالم علي الجميع أن يمتلك المفاتيح المناسبة لكل الابواب المغلقه والمتعثرة في فتحها
#(نظرية باريتو في الاقتصاد)

فنجد مثلآ أهمية نظريات الاقتصاد في أزمة مثل أزمة كورونا كيف يواجه العالم الركود المتوقع للاقتصاد وكيف يتعامل معه ويتغلب عليه ويوضع آليات العمل علي مجابهة الأخطار الناتجة عن وجوده فنجد مثلا نظرية في الاقتصاد تسمي نظرية(20/80) للعالم الايطالي باريتو والتي ظهرت عندما اكتشف العالم الايطالي أن 80%من الشعب الايطالي يملك 20%فقط من الثروة وان 20%من الشعب يملكون 80%من الثروة وقام بتطبيق هذه النظرية علي العديد من قطاعات الحياة
فمثلآ20%فقط من الموظفين يقومون ب80%من الأعمال و20%من ملابسك تستخدمها 80%من الوقت هذه النسبة ممكن تختلف بالنسبة لمصر 90/10 لان 90%من المواطنين في مصر يمتلكون تقريبآ 10%من الثروة و10%من المواطنين يمتلكون 90%من الثروة وبذلك تتجه الدولة لفرض الضرائب علي ال10%من المسيطرين علي الثروة حتي توازن بين الطبقات وتواجه الركود الاقتصادي الناجم عن أزمة كورونا وغيرها من الأزمات

زر الذهاب إلى الأعلى