منوعات

هل يصيب سن اليأس الرجال ؟

كتب: عبدالرحمن ناصر

يرتبط بأسماعنا أن سن اليأس يصيب فقط السيدات ويعتبر سن اليأس للسيدات هي مرحلة إنقطاع الطمث.
فما هو سن اليأس لدي الرجال وهل يصيب الرجال اليأس مثل السيدات

يسمى سن اليأس لدى الرجال بـ”إياس الرجال” Andropause

وأيضاً باسم DALA (نقص الأندروجين المرتبط بالعمر)

هو انخفاض كبير في هرمون التستوستيرون والذي يسبب علامات مزعجة بالنسبة للرجال المعنيين.

ومثلما هي الحال في سن اليأس عند المرأة (انقطاع الطمث)، فإنَّ إياس الرجل يُحدث تغييرات هرمونية تظهر مع مرور السنين ورغم ذلك، فإنَّ إياس الرجل لا يشبه سن اليأس عند المرأة لأنه ليس مرتبطاً بتوقف الخصوبة، ويصيب نسبة 10 في المائة فقط من الرجال في سن 40 إلى 59 عاماً، وبين 20 إلى 30 في المائة من الرجال بين 60 إلى 69 عاماً.

تقول الدكتورة كاثرين سولانو طبيبة الجنس واليأس عند الذكور في مستشفى كوشين في باريس
أن العلامات الأكثر شيوعاً، والخاصة بحالة إياس الرجل هي

انخفاض الرغبة الجنسية

والمتلازمة الجنسية الأخرى الشائعة هي ضعف الانتصاب

وهناك استبيان يسمى ADAM (نقص الأندروجين لدى الذكر المتقدم في السن) يساعد على الاشتباه بحالة إياس الرجل. ولكن من أجل التأكد؛ من الضروري إجراء الفحوص لقياس التستوستيرون.

ولفتت دراسة علميّة حديثة الى أنّ خصوبة الرّجال يمكن أنْ تقلّ بشكل كبير، بمجرد بلوغهم سنّ الخمسين، أي بمتوسّط العمر نفسه، الذي تصل به النّساء سنّ اليأس (انقطاع الطمث) حيث وجد العلماء، أنّ الرّجال يشهدون انخفاضًا مماثلاً في معدلات القدرة على الإنجاب في تلك السّنّ.

وفي الدّراسة التي نُشرت في اجتماع للجمعيّة الأوروبيّة حول التّكاثر البشريّ والأجنة في فيينا، تتبع العلماء أكثر من 4200 رجلا يحاولون إنجاب طفل عبر التّلقيح الاصطناعيّ. وتبيّن أنّ أولئك الذين تجاوزوا 51 عامًا، كانوا أقلّ احتمالاً للإنجاب، بنسبة (34%) مقارنة بالرّجال الذين تقلّ أعمارهم عن 35 عامًا.

وأوضحت الدّراسة، أنّ معدّل الإنجاب لدى الرّجال الذين تقلّ أعمارهم عن 35 عامًا، بلغ 50%، ولكنّه انخفض إلى 30% فقط، لدى الرّجال الذين تبلغ أعمارهم 51 عامًا.

ويعتبر هناك مخاطر لهذا أبرزها انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون لا يؤثر على الرغبة الجنسية فقط، ولكن يؤثر أيضاً على القلب والشرايين، وبناءً عليه تزداد مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وتنخفض كذلك الكتلة العضلية، وقوة العظام أيضاً، وتحدث بالتالي زيادة في خطر الإصابة بالكسور. تزداد أيضاً الدهون في البطن

وللتستوستيرون تأثير يحمي الأعصاب وبناء عليه يميل إلى الحماية ضد الإصابة بمرض الزهايمر.

إن علاج نقص هرمون التستوستيرون لا يتعلق ببساطة بمسألة الشهوة الجنسية.

ويعتبر العلاج الأول لحالة إياس الذكر هو ممارسة التمارين الرياضية، في حال كان نمط حياة الرجل مستقراً وخاملاً؛ لأنَّ قضاء 30 دقيقة من النشاط الجسدي يعمل على زيادة التستوستيرون بشكل طبيعي. ومع ذلك يجب أن تقل جلسة ممارسة الرياضة عن ساعتين؛ لأنه في حال تجاوز هذه الفترة، يبدأ التستوستيرون بالانخفاض مجدداً.

ولكن يتوفر كذلك علاجات طبية، وقبل البدء بهذه العلاجات، يجب التأكد مما يلي:

• الكشف عن وجود اكتئاب، ومعالجته حتمياً. فالاكتئاب يعطي في واقع الأمر علامات شبيهة بحالة إياس الذكر، ومن المعروف منذ فترة طويلة أنّ الاكتئاب يرتبط بانخفاض مقداره 17 في المائة في مستوى التستوستيرون.

• الكشف عن توقف التنفس أثناء النوم، ومعالجته، والتي تتجلى في كثير من الأحيان على شكل شخير؛ لأنه يعطل إفراز التستوستيرون.

كما يمكن علاج إياس الرجل بواسطة الأدوية، التي تمدُّ الجسم بمكملات هرمون التستوستيرون، ولكن هناك عدة صعوبات فيما يتعلق بذلك:

• يعطي هذا العلاج نتائج جيدة فقط في حوالي 30 في المائة من الرجال الذين يعانون من إياس الذكور. ولهذا السبب، فإنَّ الطبيب يقترح تجربة العلاج لمدة 3 أشهر، ولا يستمر إلا إذا تحسنت الأعراض.

زر الذهاب إلى الأعلى