رياضة

6 أندية محلية تطلب شريف إكرامى فى الصيف

تلقى شريف إكرامى حارس مرمى الأهلى عدة عروض محلية خلال الأيام القليلة الماضية، حيث أبدت أكثر من 6 أندية محلية رغبتها فى ضم حارس القلعة الحمراء، مُستغلّة عدم تجديد عقده مع الأهلى حتى الآن، ويحق لشريف إكرامى التوقيع لأى ناد حالياً دون الرجوع للأهلى، حيث ينتهى عقده مع النادى بنهاية الموسم الجارى.

وعلم “اليوم السابع” أن حارس الأهلى تلقى ما يقرب من ستة عروض من أندية محلية يأتى فى مقدمتها بيراميدز وإنبى وسموحة والجونة وقدمت هذه الأندية عروضاً جادة ومغرية للحارس الدولى، وأكدت له رغبتها الحقيقة فى التعاقد معه، ابتداء من الموسم المقبل لقناعتها التامة بقدراته وإمكانياته الفنية التى تؤهله لحراسة المرمى لمدة ثلاثة مواسم قادمة على أقل تقدير.

ولم يوقع شريف إكرامى لأى ناد من هذه الأندية، خاصة أنه قد يستمر فى القلعة الحمراء حال نجاح المفاوضات التى ستبدأ معه فى غضون الأيام المقبلة حسبما سبق وأعلن مسئولو النادى وتحديداً سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالفريق.

شريف إكرامى كان قد أعلن رحيله عن الأهلى فى رسالة وداع مؤثرة عبر تويت قال فيها “بعد مشوار امتد لأكثر من 23 عاما ناشئا ولاعبا بالفريق الأول ومع اقتراب نهاية تعاقدى الحالى، استخرت الله فى اتخاذ أحد أهم قراراتى وأصعبها داخل الأهلى والتى بها أرفع الحرج عن مجلس الإدارة التى أكن لها كل احترام ولما استشعرته أيضا من حساسيه تجاه هذا الملف”.

ويُعد شريف إكرامى (36 عاما) من أبناء قطاع ناشئى الأهلى، ورحل عنه فى 2005 إلى فينورد الهولندى، كما لعب معارا لأنقرة جوتشو التركى، إلى أن عاد إلى مصر فى 2009 عبر بوابة الجونة، ثم عاد إلى القلعة الحمراء بعدها بعام.

ومع الأهلى حمل شريف إكرامى 7 ألقاب للدورى المصرى ولقب كأس مصر و5 ألقاب سوبر محلى بجانب لقبين دوري أبطال أفريقيا ولقب للكونفدرالية الأفريقية ولقبين للسوبر الأفريقي ودافع أكرامي عن مرمى الأهلي في 271 مباراة إجمالا، كما خاض 24 مباراة دولية مع منتخب مصر.

ولم يُشارك مع الأهلى خلال الموسمين الماضين إلا فى عدد قليل من المباريات، ومع ذلك فرض نفسه على الجميع فى النادى بفضل التزامه التام وعدم إثارته أى مشاكل، وحرص على القيام بدوره كأحد كأحد كباتن الفريق ونجح فى “لم الشمل” كثيراً داخل غرفة خلع الملابس بفضل خبراته وحنكته وعلاقته القوية مع جميع اللاعبين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى