أخبار مصر

رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا ينضم لأكلي الميراث الشرعي

أحمد كمال

أعرب المستشار أحمد حمزة البحقيري عن كم الحماس والتركيز في إعطاء كل ذي حقِ حقه، في شتي صورة وبالأخص أكلي حقوق الميراث الشرعي ومنازعات الأشقاء وذلك بعد صدور الحكم الأتي في الجنحة رقم ٦٥٢٨ لسنة ٢٠١٩ جنح أول أكتوبر ضد الدكتورة سلوي الطوخي والمستشار أحمد حمزة البحقيري وذلك بعد سماع المرافعات والإطلاع علي الأوراق وذلك علي سند من القول أن المدعي بالحقوق المدنية في صحيفة الجنحة المباشرة المعلنة إليه في غضون شهر مايو ٢٠١٩

أنه وبالإشتراك مع أخر امتنعا عمداً عن تسليم الدكتورة نصيبها في الحق في الميراث الشرعي عن والدتها المرحومة سعاد كفافي وكان رئيس الجامعة محمد حسن العزازي المدعي بالحقوق المدنية لا علاقة له بموضوع الميراث ومنازعات الأشقاء.

بالنسبة للادعاء المدني المقابل فإن المقرر وفق نص المادة ٢٦٧ /١ من قانون الإجراءات الجنائية علي أن للمتهم أن يطالب المدعي بالحقوق المدنية أمام المحكمة الجنائية بتعويض الضرر الذي لحقه بسبب رفع الدعوي المدنية عليه وهذا تطبيق للمبدأ العام في التعويض عن إساءة استعمال الحق بتطبيقه علي إساءة استعمال حق التقاضي.

ولهذه الأسباب حكمت المحكمة

أولا ببراءة المتهمان مما أسند إليهما من اتهام ورفض الدعوي المدنية وإلزام رافعها المصروفات .
ثانيا ورفض الإدعاء المدني المقابل وإلزام رافعه المصروفات.

 

زر الذهاب إلى الأعلى