حوادث وقضايا

التطورات الأخيرة لمذبحة كفر الدوار واعتراف القاتل

كتبت /هدير جلال موسي

قرر المستشار عماد الجندى المحامى العام لنيابات شمال دمنهور، حبس “ع. ى.ع” المتهم بارتكاب مذبحة كفر الدوار، التى راح ضحيتها ربة منزل وطفليها التوأم، 4 أيام على ذمة التحقيقات، التى تجريها النيابة العامة برئاسة المستشار حسام السقا مدير نيابة قسم كفر الدوار.

وكان اللواء محمد والى مدير أمن البحيرة، قد تلقى إخطارا بالحادث من شرطة النجدة بالعثور على جثة سيدة وطفلين مذبوحين داخل منزلهم بمنطقة قرية منشية النصر بكفر الدوار وتبين مصرع” ياسمين ع ” 23 سنه و”على ا.ف 3سنوات وشقيقه” محمد” وعلى الفور انتقل ضباط المباحث لمكان الواقعة.
وتم فرض كردون أمنى حول المنزل وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واحالته للنيابة العامة لمباشرة التحقيق فى الواقعة.

وانتقل فريق البحث لإجراء معاينة لموقع الحادث وسماع اقوال الشهود العيان وانتداب الأدلة الجنائية لسرعة كشف ملابسات الواقعة، وتم التحفظ على الجثث وتم انتداب الطب الشرعى لإعداد تقرير عن أسباب الوفاة.

وقرر مدير النيابة العامة بانتداب الطب الشرعى لتشريح الجثامين الثلاثة، وبيان أسباب الوفاة والتصريح بدفن الجثث عقب ذلك.

وكلفت النيابة العامة رجال المباحث بالتحرى حول الواقعة وظروفها وملابساتها، والتحرى حول الزوج وعلاقته بالمجنى عليها، وضبط وإحضار الزوج “إ. م.” وأخذ عينات DNA للطفلين المجنى عليهما والزوج.
وأكدت مصادر أمنية بالبحيرة أن فريق البحث الجنائى توصل من خلال عمليات الفحص وتفريغ الكاميرات المتواجدة بمكان الحادث أن وراء ارتكاب الواقعة نجل عم المجنى عليها ويدعى ” ع.ى.ع” والذى يعمل سائقا.

مشيرين إلى أنه تم القبض على المتهم واعترف بجريمته وتمت إحالته إلى النيابة العامة للتحقيق معه بعد مواجهته بالأدلة الدامغة على ارتكاب الجريمة ومنها مقاطع الفيديو الخاصة بالكاميرات المتواجدة بمكان الحادث.

وكشفت التحريات الأمنية، أن المتهم كان يقوم بمساعدة المجنى عليها فى ترتيب محتويات المنزل الجديد الذى تم الانتقال اليه بمنطقة منشية النصر وأنه راودها عن نفسها فحاولت الاستغاثة بالجيران.
فتوجه سريعا إلى مطبخ المنزل واستل سكينا وقام بذبحها وذبح طفليها التوأم البالغ من عمرهما 3سنوات حتى لا ينفضح أمره، وفرا هاربا.

زر الذهاب إلى الأعلى