منوعات

جعلت من قطعة بنطال لوحة فنية يتحاكى بها

كتبت: نورهان عمرو

 

أرادت أن تشكل فارق و تحجز مقعدا بين مبدعي العصر الحديث، لتكن تصميماتها نقطة الوصل بين القديم و الجديد، و يصبح الغير مألوف نهجا تنتهجه و تخطو عليه، فكم اعتدنا على رؤية تصميمات شتى لبنطالات جينز مطرزة بخيوط ألوان؟

و هنا، غلب الطابع الفني المنظور القديم الذي لطالما اعتدنا على رؤيته، حيث قدمت الرسامة الأمريكية راميريز تصميمات على بنطالات قديمة أعادة له رونقه من خلال طبع اللوحات الشهيرة للفنان العالمي الراحل فان جوخ عليه.

ذكرت الرسامة الأمريكية، أن البداية جاءت عندما أرادت أن تشتري البنطال القديم الباهت و تقوم بإعادة بيعه عبر التطبيقات الحالية كوسيلة لجني المال أثناء بحثها عن وظيفة، لتتجه من بعدها لفكرة الرسم على البنطال، و تتحول فكرتها إلى عمل تجاري تجني من خلاله المال.

زر الذهاب إلى الأعلى