آراء حرة

آية فتح الله تكتب ‘السير وراء التيار “

بقلم/اية فتح الله

 

غالباً التيار يقودنا بأستسلام منا الي اماكن كثيرة قد تكون الغرق ! هل السير وراء التيار أسهل وأسلم ؟ مقالي اليوم عن كل من يشير خلف التيار بدون تفكير وبكل استسلام ولا مبالاه لنوضح أكثر ….

هناك أشياء كثيرة تظهر ثم تنتشر فجأة وبشكل كبير كموضة الملابس حينما تجد رداء جديد لا يليق بك وتبتعد عنه ولكنك بعد فترة تجد أصدقاؤك يرتدونه وصور الكثيرون بنفس الموضة فيجمل في عينك وتقرير فجأة شراءه بكل رضي وسعادة ! بالطبع هناك أشياء كثيرة نشعر بالتعجب منها ونقول من المستحيل رداءها ولكن بمرور فترة قصيرة تتغير نظرتنا لها ونرتديها .

وهناك أشخاص فجأة يصبحون (تريند) علي كل وسائل السوشيال ميديا وبالتأكيد أشهرها (الفيسبوك) وليس المقصود هناك كل تريند جيد لكنني أقصد كل تريند يساعد صاحبه علي الوصول لأهدافه أو فضيحة صاحبه ، بكل الأسف جميعنا نشاهد خبر ونصدقه ونشيره بدون التفكير في مصدقايته كشخص تعامل بعنف مع أحد وقام أحد بتصويره يمكن أن يكون المشهد واضح والجميع يذم صاحبه فيصبح هذا الشخص مثال للإهانة ولكننا لو سألنا أنفسنا هل فعلنا هذا من قبل أو موقف مثله ؟! واذا فعلناه فماذا سيكون حالنا إذا انتشر هذا علي السوشيال مثل هذا الرجل بالطبع سنتمني أن تنشق الأرض وتبلعنا كما يقال في حدوث أذمات للأشخاص ،مقصدي هنا أننا نعتبر أنفسنا كالقضاه علي الأخرين بدون الحكم علي أنفسنا بالشخص الصائب .

يقول أحد الفلاسفة “الجمادات تسير مع التيار ولكن الكائنات الحية فهي الوحيدة التي تستطيع السير عكسه  أي أننا رغم هدوم كوننا جمادات أي جماد لكننا الكثير منا يخاف أن يكون مختلف أو عكس من حوله.

هناك كتاب أسمه “كتاب السر” يقول كاتب هذا الكتاب بحسب قانون الجذب ،الشبيه يجذب الشبيه أي أن للأفكار قوة مغناطيسية فما نحن البشر الا ابراج بث نرسل ذبذباتنا الي العالم المحيط بنا وقد تكون هذه الذبذبات إيجابية أو سلبية وهذا أقوي توضيح لما أقوله حينما تنتشر فتنة أو شائعة او حتي رأي شخصي لأشخاص تنتشر الي الألاف بعدها ،ومعظمهم يردد الكلام بدون تفكير وبدون هدف !

فكر حولك في عملك وفي أصدقاؤك وأهلك كيف يمكن الأخرين التأثير عليك وعلي تفكيرك بدون أن يكون لك رأي شخصي أو أهلية واضحة كم مرة سألت نفسك هل تفكير من حولي صائب ام لا ؟ ولماذا حينما تأتي بخير تحاول نشرها الي الأخرين بدون التفكير في صحته ؟ ولماذا لا تصبح قاضي علي نفسك أولاً قبل الأخرين ؟!

نصيحتي الأخيرة حاول التفكير جيداً في كل ماتنقله من حديث فربما تتسبب في تدمير نفسية أشخاص أبرياء ،أو فضيحة أشخاص مذنبين وعدم قدرتهم علي تحمل ذلك فيقومون بالانتحار ..جرب ألا تحكم علي أحد إلا من خلال التعامل الشخصي … جرب أن يكون لك رأي شخصي خاص بك بدون أن تتأثر بكل ما حولك … وتأكد أن هذا الأمر سيؤثر حتما في ذريتك .

 

زر الذهاب إلى الأعلى