أخبار مصر

“أبو صدام” يطالب بسرعة إنجاز ملف وضع اليد على أراضي الدولة

كتبت: ريم عبد العزيز

وجه نقيب عام الفلاحين “حسين أبو صدام” رسالة إلى الدكتور “مصطفى مدبولي” رئيس مجلس الوزراء، بسرعة الإستجابة لإنهاء إجراءات واضعي اليد على الأراضي الصحراوية لتقنين أوضاعهم.

كما لفت “أبو صدام” إلى أن واضعي اليد على الأراضي الصحراوية بهدف الزراعة قاموا بإستصلاح هذه الأراضي بالجهود الذاتية وبمبالغ مالية باهظة، وبدأو بزراعتها من سنوات عديدة دون توجيه أي إستفادة للدولة وكانوا يسعون بجدية لتقنين أوضاعهم حتى تستقر أوضاعهم وتأخذ الدولة حقها.

وقال نقيب الفلاحين أن بعض تتحرك ببطء شديد في هذه القضية وتتغالى في تقدير سعر هذه الأراضي، وذلك يهدر حق الدولة ويعرض مستصلحين هذه الأراضي إلى خطر الإزالات كما يعرقل التنمية الزراعية المنشودة، مطالباً بضرورة تسهيل الإجراءات وتخفيف الشروط للجادين مع الأخذ في الإعتبار طبيعة هذه الأراضي قبل أن يقوم واضعي اليد بإستصلاحها.

بالإضافة إلى توجيه متحصلات هذه الأراضي لمشروعات تخدم كمشاريع الصرف الزراعي وشق الطرق وحفر الآبار والإمداد بالكهرباء والمشروعات الخدمية الأخرى، موضحاً أن عديد من الأهلي قاموا بإستصلاح هذه المساحات الواسعة بالظهير الغربي لمحافظات الصعيد في إنتظار السماح لهم بدفع مستحاقتهم دون جدوى، مشيراً إلى توجيهات السيد الرئيس “عبد الفتاح السيسي” التي تهدف لتخفيف الأعباء عن المواطنين والمزارعين حفاظاً على مستحقات وأملاك الدولة.

وطالب “أبو صدام” بزيادة أعداد الموظفين المكلفين بحل هذه القضية وزيادة ساعات العمل، تعويضاً لفترة وقف العمل أثناء أزمة “كورونا” بالإضافة إلى سرعة وتيسير الإجراءات تشجعياً وتحفيزاً للإستثمار في القطاع الزراعي.

زر الذهاب إلى الأعلى