أدب وفن

بعد سنوات طويلة من العطاء الفني..وداعاً الفنان محمود رضا

كتبت : عايدة محمود

إذا رجعنا إلي تاريخ فرقة رضا للفنون الشعبية وبداية تأسيسها سنرصد أن البداية كانت في أواخر الخمسينيات من القرن الماضي عندما فكر الفنان محمود رضا في تكوين أول فرقة للفنون الشعبية مع الراقص والمؤلف الموسيقي علي رضا والراقصة فريدة فهمي والتي كانت أيقونة من أيقونات الفرقة وقد قدمت الفرقة أول عروضها علي مسرح الأزبكية.

ونحن الأن نودع الفنان العظيم محمود رضا مؤسس الفرقة وبعد رحيله تقرر إقامة حفل تكريم لهذا الفنان الذى أعطى الكثير وساهم فى إثراء فنون الرقص الشعبى الإستعراضى فى مصر وتحت توجيهات الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة وإشراف المخرج خالد جلال رئيس قطاع شئون الإنتاج.

يستعد قطاع البيت الفنى للفنون الشعبية والإستعراضية برئاسة المخرج د.عادل عبده خلال أيام وسيشهد مسرح البالون هذا الحفل والذى سيحضره عدد من قيادات وزارة الثقافة وشخصيات فنية وعامة وإعلامية وعلى راس السادة الحضور معالى وزيرة الثقافة لنقول جميعا وداعا محمود رضا الفنان الكبير وخلال الحفل سيغنى الفنان محمد الحلو والمطربة مى فاروق أغنية “واحد مننا ” من كلمات د.مدحت العدل وتلحين الملحن صلاح الشرنوبى لتكريم الفنان الراحل بالإضافة إلى عرض فيلم يسرد رحلة وإنجازات الفنان محمود رضا ليوضح عطاءه الفنى على مدار سنوات طويلة الفيلم من إعداد وتأليف الكاتب أيمن الحكيم والحفل رؤية وإخراج دكتور عادل عبده.

وستظل فرقة رضا للفنون الشعبية الإستعراضية وبعد مرور حوالى ٦٠ سنة على تأسيسها سفيرة للثقافة والفنون الشعبية المصرية وستظل الفرقة ألماسة تشع فن وراقي وإبداع وتاريخ وقيمة الرقص الشعبي المصري خلال سنوات عديدة مرت وسنوات قادمة يتجلي ويتجسد بوضوح في إبداعات فرقة رضا للفنون الشعبية الإستعراضية.

رحم الله الفنان المبدع محمود رضا والذى سيخلد إسمه تاريخ الفن الشعبى الإستعراضى بحروف ذهبية لن تمحى.

زر الذهاب إلى الأعلى