محافظات

العاملون بـ”محاجر المحليات” يطالبون مجلس الوزراء بتثبيتهم على درجة مالية 

يستغيث العاملون بالدفعة الثانية من عمال المحاجر الموزعين على المجالس المحلية بالمنيا، بالدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، للمطالبة بإصدار قرار تثبيت على درجة مالية من قبل وزارة المالية، خاصة وأنهم يعيشون معاناة عدم التثبيت على درجة مالية منذ عام 2011وسط وعود بتثبيتهم دون جدوى.

يقول ع .س أحد العاملين بالمحاجر متحدثاَ عن المشكلة، أنه منذ أن تم تعيين الدفعة الثانيةمن عمال المحاجر في الوظائف الإدارية التابعة للمجالس المحلية ونتلقى وعوداً بالتثبيت، وكانت بداية التعيينات عن طريق تثبيت في إحدى الوظائف الإدارية من عام 2011 بعقد مؤقت لمدة 6أشهر،ثم تحول الأمر لعقد مدته ثلاثة سنوات منذ عام 2014، ومنذ ذلك الحين ونحلم بالتثبيت على درجة مالية، وسط تردد شائعات بالتثبيت نهاية كل عام مالي أو في منتصف العام دون جدوى.

وأضاف بعد مطالبات عديدة لم نحصل على التثبيت، وأصبحنا نعمل على الصناديق الخاصة، ولا زلنا نعاني من عدم الحصول على حقوقنا المالية، لدرجة أن الحد الأدنى للأجور لم يطبق علينا بعكس جميع العاملين بالدولة سواء تعيين ثابت أو بعقد مؤقت، ولم نحصل على الحافز سوى ثلاثة أشهر فقط حيث تم تطبيقه في يوليو 2019 ثم تم إلغاء تطبيقة بحجة أن العاملين بمحاجر المحليات ليسوا على درجة مالية يتم من خلالها احتساب حافز الحد الأدنى.

وتساءل العاملون كيف تم صرف حوافز الثلاثة أشهر وعلى أي أساس تم إلغائه بعد التطبيق؟ مناشدين رئيس الوزراء بالتدخل لحفظ حقوقهم المالية وأحقيتهم في التثبيت خاصة بعد قيامهم بتسليم جميع أوراق التعيين كلها المطلوب استيفائها للعمل.

زر الذهاب إلى الأعلى