رياضة

القمة 121 تتلون بألوان حمراء 

كتب_علي يحيى

أسدل الستار عن المباراة المرتقبة مباراة القمة المصرية والعربية والتي جمعت العملاقين الأهلي والزمالك ضمن مؤجلات الجولة الرابعة من الدوري الممتاز علي إستاد القاهره الدوري.

دخل الفريقين اللقاء يتطلع كل منهما لحصد الثلاث نقاط الزمالك ليتربع علي عرش الصدارة ، والأهلي الذي يريد تقليص الفارق مع الزمالك بالإضافة إلى مؤجلات الفريق الأخري التي لو حقق فيها الإنتصار سينفرد بصدارة الدوري الممتاز ، بدأ النادي الأهلي اللقاء بضغط متقدم من تلت ملعب الأبيض الزملكاوي ، وكاد الاهلي في أول دقيقة في المباراة تحقيق هدف مبكراً جدآ ،بعد إنطلاقة في دفاع الزمالك من الاعب أيمن أشرف الذي لاعبه بطريقة عرضية للمهاجم الشاب محمد شريف وكادت بين قوصين أو أدني من أن تسكن شباك محمود جنش .

واستمرت هجمات التتار الأهلاوي الخطيره علي دفاعات الزمالك وكان حسين الشحات قريباً من التسجيل في الدقيقة 11 من زمن الشوط الأول لولا روعانة الاعب واهدر الفرصتين ،الي أن جات الدقيقة 21 من زمن الشوط الأول بعد اسيست ولا اروع من أيمن للمهاجم القناص محمد شريف ليسكنها الشباك ويعلن تقدم المارد الأحمر بهدف دون رد .

ولكن سرعان ما استعاد الزمالك ذكرته التهديفية عن طريق لاعبه المخضرم محمود شيكابالا الذي إحراز هدف التعادل بطريقة رائعة للغاية أسكنها في الزاوية التسعين من مرمي علي لطفي ، ولكن لم يفرح جماهير نادي الزمالك كثيراً حيث عزز مهاجم الاهلي الشاب محمد شريف بهدفه الثاني في المباراة في الدقيقة 34 من زمن الشوط الأول بعد ضغط من مهاجمي الأهلي الذي أدي إلي تمريرة خاطئة اغتنمها المهاجم القناص محمد شريف واحرزها ليعلن تقدم الأهلي من جديد في المباراة

وتأتي صفارة الحكم محمود البنا لتعلن إنتهاء الشوط الأول بتقدم أهلاوي بهدفين مقابل هدف .

نزل لاعبي الزمالك الشوط الثاني بكل حماس وضغط علي مدافعي الأهلي لإحراز هدف ، وعدل المدير الفني لفريق الزمالك باتريس كارتيرون علي التشكيلة الأساسية للفريق بداية الشوط الثاني بخروج مروان وحمدي وشيكابالا متأثرا بإصابة ونزول سيف الدين الجزيري ومحمود سيد زيزو لكي يحاول إحراز هدف التعديل .

وظهرت خطورة الزمالك منذ انطلاق صفرة الشوط الثاني وكان قريب من إحراز هدف التعادل في الدقيقة 58 من زمن الشوط الثاني عن طريق رب جزء اضعها المدافع محمود علاء بعد تصدي رائع من الحارس علي لطفي .

وواصل الزمالك هجماته علي مرمي المارد الأحمر ولكن بدون جدوي وكانت الكلمة العليا في الشوط الثاني لمدافعين الأهلي ، وجاءت صفارة الدولي محمود البنا لتعلن إنتهاء المباراة بفوز المارد الأحمر بهدفين مقابل هدف .

يرتفع رصيد الأهلي بعد هذا الفوز إلي 30 نقطة في المركز الثاني في وصافة جدول الترتيب وفيما يتجمد رصيد الزمالك في 34 نقطة في صدارة الدوري المصري الممتاز.

زر الذهاب إلى الأعلى