أخبار مصر

إصرار إمامين علي مخالفة قرار” غلق المساجد ” أدي بفصلهم نهائي من الأوقاف

كتب/عبدالرحمن ناصر

أعلنت وزارة الأوقاف منذ أيام قراراَ بمنع صلاة الجماعة في المسجد وغلق المساجد لمدة أسبوعين غلقاَ كاملاَ ,جاء هذا القرار استناداَ إلي أن الاستجابة لتعليمات جميع مؤسسات الدولة واجب شرعي ووطني وإنساني.

وأعلنت أنها جادة في إنهاء خدمة كل من يخالف تعليماتها حيث أوضحت أن الأمام يجب أن يكون قدوة حسنة ,لاقدوة سيئة.

لم تتهاون الوزارة بقرارها وأنهت خدمة إمامين بالأوقاف خالفا تعليمات الوزارة ، في إطار الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم كله ، ونظرًا لأن مخالفة التعليمات في هذه الظروف تعد تجاوزًا ضد المصلحة الوطنية ، وبما يعرض الأمن الصحي للمجتمع للمخاطر، وقررت الوزارة، إنهاء خدمة كل من : عباس أحمد عباس عبد اللطيف إمام وخطيب بأوقاف بني سويف لتعمده فتح المسجد المعين عليه وإمامة الناس واستخدام مكبرات الصوت في الصلاة بما يعني تعمده الواضح لمخالفة جميع التعليمات ، و راضي محمد محمد حسن إمام وخطيب بأوقاف الجيزة لمخالفته تعليمات الوزارة وقيامه بإمامة الناس في الصلاة أمام باب المسجد .

من جانب آخر وجه د. محمد مختار جمعة وزير الأوقاف الشكر لكل أبناء الوزارة الوطنيين الأوفياء الذين بادروا بإعلاء المصلحة الوطنية والاستجابة الفورية لتوجيهات الوزارة بغلق المساجد غلقًا كاملاً مؤقتًا لمدة أسبوعين.

ووجه الوزير، الشكر لكل قيادات الوزارة على ما يبذلونه من جهد في متابعة تنفيذ قرار غلق المساجد ، سائلين الله (عز وجل) أن يعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد وعن مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمين .

زر الذهاب إلى الأعلى