حوادث وقضايامحافظات

بعد وفاة شابان ..أهالي قرى “شرق النيل” يطالبون بمنع تعدي “ورش السيارات” على حرم الطرق

كتب_أحمد شعراوي

طالب مجموعة من أهالي قرى شرق النيل بالمنيا، إدارة المرور بضرورة التصدي لظاهرة تعدي “ورش السيارات” على حرم الطريق بعد ضم حيز من الطرقات لمساحات الورش، مما تسبب في عدة حوادث نتج عنها وفاة شابان، مما أثار الغضب في نفوس الأهالي، خاصة بمنشية سوادة وزاوية سلطان.

وعلق محمد النشار باحث بالدراسات الإسلامية وأحد أهالي زاوية سلطان ، أن الشريعة الإسلامية تهتم بالنفس البشرية اهتمامًا بالغًا، وأولتها عنايةً فائقةً؛ حيث جعلت الحفاظ عليها ضرورةً ومقصدًا من مقاصدها، ونحن نثمن الدور العظيم الذي تقوم به الدولة في الحفاظ على أبناءها في مسكنهم ومأكلهم وطريقهم، ومن ثم نناشد السادة المسؤولين النظر لطريق قرى شرق النيل أو طريق زاوية سلطان الذي يشهد كل يوم مأساةً دمويةً، وتضج البيوت بالصراخ والعويل على فقد أبناءها، ونناشد السائقين الالتزام بالتعليمات والإرشادات المرورية؛ حتى لا يكونوا سببًا في إزهاق روح حرمتها عند الله أشد من حرمة الكعبة.

وقال احمد صلاح عبد البصير احد شباب قرية زاوية سلطان أننا نلمس دائماً اهتمام الدولة بالريف وحرصهم الشديد علي تنميته ولكن نعاني من ظاهرة سلبية أبطالها أصحاب ورش السيارات بطريق قري شرق النيل، الذين لا يكتفون بمساحة عملهم ويأخذون من طريق العامة مساحة زائدة لهم، مما أدى لوفاة شابين من شباب قري شرق النيل، بسبب التعدي على حرم الطريق من قبل أصحاب الورش، لذا نطالب هيئة الطرق والكباري بالإهتمام بالطريق المؤدي الي زاوية سلطان حيث الرقابة علي المحلات والورش وغيرها ممن يتعدوا علي حقوق العامة.

ويتوجه اهالي شرق النيل باستغاثة للواء أسامة القاضي بتجديد الطريق والرقابة علي الورش المتعدية على حرم العامة، وعمل مطبات إضافية لتقليل الحوادث.

زر الذهاب إلى الأعلى