منوعات

الحب انتصر على الكورونا.. صاحبة أشهر صورة فى أزمة الوباء تتزوج من حبيبها

قبل أسابيع انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعى ووسائل الإعلام العالمية صورة لممرضة صينة تقبل خطيبها من خلف حاجز زجاجى، خوفا من انتشار فيروس كورونا، حيث كانت هذه الصورة فى أواخر شهر فبراير الماضى، ولكن بعد أكثر من شهر من المعاناة، انتصرت قصة الحب على “كورونا”، وعقد الثنائى قرانهما.

بحسب موقع bjd الصينى، فإن الممرضة تشين بينج، وخيطبها تزوجا بعد تعليق زواجهما لمدة 36 يوما، بسبب تشفى فيروس كورونا، وتفضيل تشين لمساعدة المرضى والأشخاص الذين أصابهم كورونا على الزواج.




الصورة الشهيرة

ذهبت تشين لتكون في الصفوف الأولى من الجيش الأطباء “الأطباء والممرضين” لمحاربة كورونا، والسيطرة عليه، حيث كانت ضمن الدفعة الأولى من الممرضات




كدمات بسبب الأقنعة

بسبب ارتداء الأقنعة والنظارات الواقية لفترة طويلة، كان وجه تشين ينج مخدوشًا بشدة بالندوب الحمراء، حيث لم تهدأ هذه الخدوش أو تختفى بسبب ارتداءها الكمامة طوال الوقت، وحينما شاهد خطيبها هذه الصور، لم يتمالك نفسه وذهب إلى المستشفى.




الممرضة وخيطبها

في 4 فبراير، وبعد 11 يومًا من القتال في ساحة المعركة في الخطوط الأمامية، قابلت تشين ينج أخيرا صديقها للمرة الأولى. أصبح المشهد المؤثر للاثنين اللذين يرتديان القناع ويقبلان بعضهما عبر الزجاج ف صورة كلاسيكية لاقت تعاطفا من مستخدمى وسائل التواصل الاجتماعى خلال فترة انتشار الوباء فى الصين.




أثناء الزواج

في ذلك الوقت ، اتفق الاثنان أنه عندما ينتهى الوباء وتخرج من المستشفى، فإن أول شيء سيفعلاه هو الزواج

بعد شهر من محاربة تشن ينج للوباء فى جناح العزل، أكملت “المعركة” الأخيرة فى 25 فبراير، وأجرت ملاحظة عزل لمدة أسبوعين. فى 10 مارس، عندما كانت تشين يينج خارج المستشفى، وكان خطيبهخا هوانج تشيانروي يحمل وردة ويقترح عليها الزواج.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى