رياضة

فياريال بطل جديد لأول مرة في تاريخ الدوري الأوروبي

الكابتن مصطفى يونس

 

نجح فريق فياريال الإسباني في التتويج لأول مرة في تاريخه بلقب الدوري الاوروبي وهي تعتبر أكبر بطولة في تاريخ النادي الملقب بالغواصات الصفراء وذلك على حساب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي بعدما تغلب عليه في مباراة لم تشهد أي إثارة سوا في ضربات الجزاء الترجيحية .

 

منذ بداية اللقاء ظهر على الفريقين الكثير من الحذر دون أي رغبة في المخاطرة فكل فريق لا يطمع سوا في خطف هدف قد يكون كافي بالنسبة له للتويج ببطولة هامة جدا بالنسبة له رغم أن الحسابات قد تكون مختلفة لدى كل فريق.

 

ففريق مانشستر يونايتد تحت قيادة مدربه جونار سولشاير هو وصيف الدوري الانجليزي بعدما فشل في مواصلة المنافسة مع نظيره مان سيتي الذي توج ببطولة الدوري بفارق عدد كبير من النقاط كما ودع الفريق بطولة دوري ابطال اوروبا ليصبح لقب الدوري الاوروبي هو الهدف الأوحد بالنسبة له لإنقاذ موسمه.

 

بينما دخل فياريال المبارة بطموح كبير ساعيا لخطف لقب هو الأول له في تاريخ النادي واللقب الثالث لمدربه أوناي إيمري الذي سبق له التتويج بذات اللقب أربعة مرات من قبل ثلاثة منها كانت مع فريق إشبيلية والرابعة مع الأرسنال ، كما أن فريق فياريال كان لديه هدف آخر من التتويج باللقب الا وهو حجز مقعد بين الكبار في الموسم القادم ببطولة دوري ابطال اوروبا .

 

احرز فياريال هدفه الوحيد عن طريق جيرارد مورينو في الدقيقة ٣٠ قبل أن يتعادل النجم أدينسون كافاني هداف البطولة لفريق الشياطين الحمر مانشستر يونايتد في الدقيقة ٥٥ ؛ ليستمر التعادل بين الفريقين حتى نهاية المباراة والتي امتدت إلى شوطين إضافيين دون أن تشهد أي جديد ودون أي إثارة تذكر.

 

وصل الفريقين إلى ضربات المعاناة الترجيحية والتي كان من الواضح أن كلا المدربين يسعى للوصول إليها من البداية كما أنهم قد أعدوا لها العدة ؛ وهذا ما تأكد تماما من أحداث ضربات الجزاء حيث صوب لاعبوا كل فريق ١٠ ضربات صحيحة دون أن يهدر أي لاعب منهم ؛ ليترك الأمر في النهاية بين قدمي حارسي المرمى حيث نجح جيرونيمو رولي حارس مرمى فياريال في التسجيل كما نجح في التصدي لركلة دي خيا حارس مرمى مان يونايتد ليعلن فريقه بطلا للبطولة.

 

الجدير بالذكر أن المبارة قد لعبت على أرض ستاد ميكسي جدانسك بدولة بولندا، وفي حضور عدد محدد من جماهير الفريقين .

زر الذهاب إلى الأعلى