أخبار عاجلةأدب وفناحكي ياشهرزاد

«خالد أبو العلا» يكتب شعر بعنوان : «الحلُّ الأمثل»

بقلم / خالد ابو العلا - المحامي

حين أطلّت ،
وأهلّت بدراً أحيتْ ليلي المُوحشَ جداً والمهمَلْ ،
وظللتُ أتمتمُ وأحوقلْ !!!!!!!!
قالت ويحُك ….(فلتسترجلْ) !!!!!!!
هل يُعقل أن تسترسلْ
– رغم حضوري –
في توهانك حتّى تغفلَ أو أرحلْ ؟!!!!!!!!!
أفلم تبهركَ يواقيتُ جمالي ،
وردُ خدودي ،
وكريزُ شفاهي ،
برقُ سماءِ حلولي فيكَ برغم غيابك زمناً عنْك وعنّي –
يا رجل الإحساس الأولْ ؟!!!!!!!
أينَ الإحساس الأجملْ ؟!!!!!
أم جفّ معينُكَ ،
شاب حنينُكَ ؛
تجترّ الشعرَ ولا تُذْهِلْ ؟!!!!!!
قلتُ لها……
أحتاجُ لوقتٍ كي أحسمَ أمري ،
وأحبّك حبّاً ترضى عنه عيونُك ،
يُشبعُ عطشَ لحونِكِ ،
يُطلقُ قيدَ شعورك ،
يجتاحُكِ مثلَ الحلمِ الصاخبِ ……………
أو أعتذر وأرحلْ
أعلم أنّكِ فوقَ جموحِ طموحي ،
وبأنّكِ بعدَ مدايا ومُنايا ؛
فأنا الماضي………….
وعلى شبّاكِ جمالكِ / رهنَ لُحيْظِكِ ينتظرُ المستقبلْ
أنتِ الفيمتو(……) وأنا الأثقلْ
أنت البكرُ صِباكي ،
وصباحُ محيّاكِي الأبهى والأروعُ والأجملْ
وأنا العابسُ دوما ،
والمتّشحُ سوادا ،
والمتجعّدُ روحا ،
والكهلُ فؤادا ،
والمتململُ مثل الأرملْ !!!!!!
…………….
ها قد حُسمَ الأمرُ/ انْطفأ المرجلْ
من دون مراوغة يا (ستَ الحسنِ)
وجدتُ الحلَّ الأمثلْ…..
لا تنتظري شجراً يذبلْ
عيشي حُلمك يا مبهرة الحسنِ ،
وقولي لي (حُسْنا) ……………
فسأرحلْ !!!!!!!!!!
……………………..
شعر/ خالد أبو العلا المحامي
مصر/ المنيا/ سمالوط
زر الذهاب إلى الأعلى