رياضة

الأرجنتين بطل “كوبا أمريكا 2021” بقيادة ميسي

كتبت : إسراء عفيفي

توج المنتخب الأرجنتيني بلقب بطولة كوبا أمريكا، على حساب نظيره منتخب البرازيل، بعدما تفوق عليه بهدف دون مقابل، في المباراة التي جمعت بينهما في نهائي بطولة “كوبا أمريكا 2021” ، فجر اليوم الأحد، على ملعب “ماراكانا” في “مدينة ريو دي جانيرو”، ليفوز “ليونيل ميسي” بأولى بطولاته الدولية مع المنتخب الأول، وتستعيد كتيبة التانجو اللقب الغائب منذ عام “1993”.

جاءت أحداث المباراة :

في “الدقيقة 22” نجح الجناح “أنخيل دي ماريا” في تسجيل هدف التقدم الوحيد لصالح الأرجنتين من خلال تمريرة طويلة من “رودريجو دي بأول” ، أخطأ الظهير “رينان لودي” في إبعادها، ليستلمها “دي ماريا” ويسدد الكرة بمهارة لتسكن شباك الحارس “إيدرسون”، والذي عجز عن إبعادها..

وفشل منتخب البرازيل في تشكيل خطورة على مرمى الأرجنتين، سوى بتسديدة من “ريتشارليسون” في “الدقيقة 20” ، لكنها اصطدمت بالدفاع لتصل سهلة للحارس “إيميليانو مارتينيز” .

ومع “انطلاق الشوط الثاني” دفع المدرب تيتي بتبديل هجومي مبكر في صفوف البرازيل، بدخول المهاجم “روبرتو فيرمينو” بدلاً من لاعب خط الوسط “فريد”.

وبدأ منتخب البرازيل بالضغط على دفاع الأرجنتين، لإدراك التعادل مبكراً.

في “الدقيقة 51” حصل لاعب الوسط الأرجنتيني “لو سيلسو” على البطاقة الصفراء وذلك بعد إلتحام عنيف مع نيمار.

ثم في “الدقيقة 52” من عمر اللقاء سجل “ريتشارليسون” هدف اول لصالح البرازيل وكاد أن يمنح السامبا التعادل، ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

وفى “الدقيقة 54” كاد النجم “نيمار” أن يدرك التعادل لصالح البرازيل بعد إطلاقه تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس “إيميليانو مارتينيز” تصدى لها ببراعة.

وفى “الدقيقة 55” أجرى “سكالوني” أولى تبديلاته في صفوف الأرجنتين، بدخول “جايدو رودريجيز” بدلاً من “لياندرو باريديس”.

في “الدقيقة 63” تم إجراء تبديل بدخول “تاجليافيكو” بدلاً من “لو سيلسو” من أجل تأمين دفاعات التانجو، وفي الدقيقة ذاتها دفع تيتي بتبديل هجومي آخر بدخول الجناح “فينيسيوس جونيور” بدلاً من “إيفرتون”.

وحصل “رودريجو دي بأول” على بطاقة صفراء بعد التحام قوي مع “نيمار” ، ثم أشهر الحكم إنذار للمدافع “رينان لودي” بعد تدخل عنيف على” أنخيل دي ماريا”، كما حصل لاعب الوسط البرازيلي “لوكاس باكيتا” على بطاقة صفراء أيضاً في “الدقيقة 72”.

في “الدقيقة 87 ” كاد “جابرييل باربوسا” أن يدرك التعادل لصالح البرازيل بإطلاق تسديدة صاروخية تصدى لها الحارس” إيميليانو مارتينيز”.

وفى “الدقيقة 88” أهدر ميسي هدف محقق لصالح الأرجنتين من خلال هجمة مرتدة بعد تمريرة رائعة من “رودريجو دي بأول” ، لكن البرغوث تعثر وسقط أمام الحارس “إيدرسون” الذي وصلت الكرة سهلة ليده.

وبهذا التتويج قد حقق منتخب الأرجنتين لقبه “الخامس عشر” في تاريخ “كوبا أمريكا” ، ليعادل منتخب أوروجواي كأكثر المنتخبات فوزاً بالبطولة.

وأصبح “ليونيل ميسي” هو أكثر لاعب شارك في تاريخ بطولة “كوبا أمريكا” ، برصيد 34 مباراة منذ لقائه الأول مع التانجو.

زر الذهاب إلى الأعلى