محافظات

لقاء نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة مع سفير دولة سيريلانكا بالقاهرة لمناقشة تعزيز سبل التعاون في مجال السياحة

متابعة - عبدالصبور بشير

استقبلت الأستاذة غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة ال سفيرM.K. Pathmanaathan سفير دولة سيريلانكا بالقاهرة، وذلك لمناقشة تعزيز سبل التعاون بين البلدين في المجال السياحي، وذلك بحضور الأستاذ Thulan Bandra نائب السفير، والمستشار عبد المحسن شافعي المُشرف علي الإدارة المركزية للعلاقات العامة والدولية بالوزارة.

واستهلت نائب الوزير اللقاء بالتأكيد على العلاقات الجيدة بين مصر وسيريلانكا، وحرص الوزارة على تعزيز مزيد من التعاون السياحي مع الجانب السيريلانكي.

كما استعرضت نائب الوزير الجهود التي قامت بها الدولة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، مشيرة إلى أن وزارة السياحة والآثار تضع نصب أعينها منذ بداية استئناف السياحة الدولية الوافدة إلى مصر أمن وسلامة العاملين بالقطاع السياحي والمواطنين وكذلك السائحين، موضحة أن أبرز الخطوات التي تم اتخاذها هي تطبيق ضوابط السلامة الصحية بكل صرامة والفتح التدريجي للسياحة وللمزارات السياحية والأثرية والرقابة المشددة على كافة المنشآت الفندقية للتأكد من اتباعها والتزامها التام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية.

كما نوهت نائب الوزير إلى الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة للتجربة التي سوف يعايشها السائح خلال فترة زيارته لمصر والتي تحرص الوزارة أن تكون تجربة سياحية متميزة تشجع السائح على تكرار الزيارة، مشيرة إلى ما تمتلكه مصر من مقومات سياحية وأنماط سياحية متعددة وفريدة قادرة على جذب مختلف الشرائح من السائحين.

ومن جانبه، أشاد السفير السريلانكي بالاستراتيجية التي انتهجتها مصر في التعامل مع تداعيات جائحة كورونا بشكل عام وعلى القطاع السياحي بشكل خاص، وبأن الجهود المبذولة من قبل الحكومة المصرية لدعم القطاع قد أتت بثمارها، معرباً عن حرص الجانب السريلانكي على التعرف على التجربة المصرية في دعم القطاع السياحي خلال فترة الجائحة حيث تعتبر مصر مثالاً يحتذى به في استئناف حركة السياحة الوافدة أثناء الجائحة.

كما أشار السفير إلي رغبة بلاده في تعزيز التعاون بين البلدين ولاسيما في المجال السياحي من خلال تفعيل مذكرة التفاهم والتي تم توقيعها بين البلدين في عام ٢٠٠٨ للتعاون في هذا المجال، وبالأخص فيما يتعلق بتشكيل لجنة مشتركة من ممثلي القطاع في البلدين لبحث سبل دعم وتعزيز النشاط السياحي.

ومن جانبها، أبدت نائب الوزير الترحيب بهذا المقترح، حيث تم الاتفاق على عقد لقاء افتراضي بين الجانبين لمناقشة آلية عمل اللجنة والأعضاء الممثلين بها والمجالات المقترحة للتعاون وفقاً للاهتمامات الخاصة بكل جانب.

وتطرق الاجتماع أيضا الي مناقشة فعاليات مؤتمر منظمة CICA المعنية بتعزيز التفاعل وتدابير بناء الثقة في آسيا والذي ستنظم جمهورية سيريلانكا دورته القادمة في أغسطس 2021 افتراضياً بعقد جلسة تفاعلية افتراضية لرجال الأعمال من الدول الأعضاء في منظمة CICA بهدف تعزيز التعاون السياحي بينهم، بالإضافة الي مناقشة المشاركة المصرية في هذا المؤتمر حيث تعتبر مصر أحد الأعضاء بهذه المنظمة.

زر الذهاب إلى الأعلى