أدب وفن

وصية جديدة للفنانة دلال عبد العزيز

كتب / عدلى عطية

حالة من الحزن خيمت على الوسط الفني بعد وفاة الفنانة دلال عبدالعزيز وغيب الموت الفنانة دلال عبدالعزيز، يوم السبت 7 أغسطس/آب الجاري، بعد صراع مع تداعيات فيروس كورونا، عن عمر يناهز 61 عامًا بعد رحلة مع المرض استمرت أكثر من ١٠٠ يوم في المستشفى.
وصية دلال عبدالعزيز.

وكشف عدد من المقربين منها أن دلال عبدالعزيز تركت وصية بالدفن في مقابر الأسرة بجانب حبيب عمرها الراحل سمير غانم رغم عدم علمها حتى وفاتها برحيله.

واوضحت نشوى مصطفى إلى وصية دلال عبدالعزيز أثناء مرضها إلى ابنتيها إيمي ودنيا سمير غانم خلال وجودها على جهاز التنفس الصناعي بعدم نسيان المرتب الشهري الذي خصصته لبعض الأشخاص.

وعلقت نشوى مصطفى: “”كانت تتذكر المحتاجين لها وكانت كريمة، عشمنا في أن يرحمها لله ويغفر لها ويرزقها الجنة”.

وكان الفنان الراحل سمير غانم قد رحل عن عالمنا قبل أسابيع متأثرا بتداعيات الإصابة، بينما كابدت زوجته الفنانة دلال عبد العزيز متاعب صحية جراء تداعيات الإصابة بالفيروس وما تركه من آثار على الجهاز التنفسي والرئة.

وحتى وفاة الفنانة دلال عبد العزيز، لم تكن تعلم بوفاة زوجها الفنان الراحل سمير غانم، الذي رحل عن عالمنا في 20 مايو/أيار الماضي، بعد صراع مع المرض وتفاقم الأزمات الصحية جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، عن عمر ناهز 84 عاما، نتيجة فشل كلوي تعرض له بعد إصابته بفيروس كورونا، ونقله للمستشفى.

وبشكل يومي كانت تسأل دلال عبد العزيز عن زوجها الفنان سمير غانم، يكون رد ابنتيها دنيا وإيمي، عليها أن حالته الصحية غير مستقرة، ولا تختلف كثيرا عن حالتها، بالإضافة إلى أنه غير قادر على الحديث”.

زر الذهاب إلى الأعلى