آراء حرة

رئيس منظمة الحق: يُعلق على بيان القوات المسلحة المصرية

كتب : محمد نوفل

علق ” نبيل أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الإنسان ، في بيان صحفي صادر عنه اليوم ” الجمعه” للصحف والمواقع الإخبارية على المجهودات الجبارة التي يقوم بها الجيش المصري العظيم ،ورجال الشرطة البواسل في وسط وشمال سيناء للقضاء على العناصر التكفيرية بكم الشعب المصري يعيش في أمن وآمان.

وأضاف ” أبوالياسين ” أن مساندة الشعب المصري بأكمله لقواتنا المسلحة من الجيش ، ورجال الشرطة البواسل في مواجهة العناصر المتطرفة ،والإرهاب أمر ضرورى وهام ويعُد واجب وطنى ،وشرعى أيضاً.

مضيفاً؛ أنهً يجب على جميع مؤسسات الدولة ، وخاصةً رجال الدين وأصحاب الفكر والثقافة، وجميع منظمات حقوق الإنسان ، أن يساندوا القوات المسلحة ،ورجال الشرطة البواسل في حربهم ضد هذه العناصر الإجرامية، وأن يجتهدوا دئماً من خلال منابر رجال الدين، والمنابر الإعلامية المرئية، والمسموعة، والمقروءة في توعية الشعب المصري من خطر هذه العناصر الإرهابية، على أمن وإستقرار البلاد لكي نغلق منابع التطرف صنيعة المؤامرة الإستخباراتية لبعض الدول، التي تُؤدي لهذا الإرهاب الغاشم للقضاء علية نهائياً .

حيثُ : أعلنت القوات المسلحة المصرية أمس”الخميس” أنها واصلت أعمالها لملاحقة العناصر الإرهابية وسط وشمال سيناء، ونجحت في القضاء على 13 عنصراًً تكفيرياً.

وذكر في بيان للجيش المصري عبر حسابه على الفيسبوك: إستكمالاً لجهود القوات المسلحة فى أعمال مكافحة الإرهاب بوسط وشمال سيناء وحال تبادل إطلاق النيران تم القضاء على عدد«13» عنصراً تكفيرياً ، كما تم ضبط «13» بندقية آلية وكميات من الذخائر مختلفة الأعيرة ، وعدد «20» خزنة بندقية آلية.

وضبط عدد من الدراجات النارية التى تستخدمها العناصر التكفيرية فى تنفيذ عملياتها الإرهابية ، كما تم ضبط عدد من الهواتف المحمولة وعدد 2 نظارة ميدان وكميات من المبالغ المالية من مختلف العملات .

وأضاف البيان: أنهُ قد إتخذت القوات المسلحة حيال ذلك كافة الإجراءات القانونية وعرضها على جهات التحقيق المختصة وتابع البيان : ونتيجة للأعمال القتالية نال شرف الإستشهاد والإصابة عدد« 9 » من أبطال القوات المسلحة, وشدد على أن القوات المسلحة ستواصل جهودها لملاحقة العناصر التكفيرية ، والإرهابية لينعم شعب مصر بالأمن والأمان .

وأشار” أبو الياسين ” في بيانه الصحفي إلي الفئة الكبيرة من المجتمع المصري التي لاتدرك أهمية محاربة الإرهاب، وأفكاره منشغلين بمشاكلهم الخاصة، أو غيرها من المشاكل ، فلابد لنا أن نصل لهؤلاء الفئة، لكي تدرك المخاطر والتحديات التي تواجه الوطن «مصر» ويأتي هذا من خلال ما نقدمه لهم من آليات، ويتم شرحه شرح مفصلاً عن
أبعاد هذا الإرهاب ومخاطره على العباد والبلاد .

و ختم “أبو الياسين” بيانة الصحفي حيثُ قال؛ إن الجيش، والشرطة يعملون على أقصى جهد للقضاء على
العناصر الإرهاب من خلال العمليات العسكرية التي تجري في سيناء، وغيرها الآن يحملون على ايديهم أرواحهم موجهين صدورهم بكل شجاعة لايهابون الموت فاتحين صدورهم من أجل آمن، وإستقرار الوطن ألا يستحقون منا الدعم الكامل وبكل قوه دون تراخي منا!؟ نسأل الله أن يحميهم ، وينصرنهم على الإرهاب ويعز مصر وشعبها بجنودها من الجيش
ورجال البواسل .

زر الذهاب إلى الأعلى