اخبار عربية ودولية

رئيس منظمة الحق يرد على إدعاءات صحيفة معاريف العبرية

كتب: عصام علوان

رد ” نبيل أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق الدولية لحفوق الإنسان ، في بيان صحفي صادر عنه اليوم«السبت» للصحف والمواقع الإخبارية، على صحيفة معاريف العبرية إن “الرئيس ” عبد الفتاح السيسي ” لم يقدم ولا هيقدم أي تنازلات والولايات المتحدة الأمريكية ليست واصية على الشعب المصري ، وعن حقوق الإنسان في مصر هو شأن داخلي ونحن المعنيين بالدفاع عنه.

وأضاف “أبوالياسين ” أنه جاء ردنا على صحيفة معاريف العبرية بعدما تم تداول تصريحتها على منصات التواصل الإجتماعي والذي قالت فية إن سبب دعوة السيسي لرئيس وزراء الإسرائيلي «نفتالي بينت» لزيارة مصر، هو لمحاولة إسترضاء الرئيس الأمريكي “جوبايدن” وإقناعه بعدم الضغط على السيسي في ملف حقوق الإنسان وعدم قطع المعونة الأميركية عن القاهرة.

حيثُ تحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي ” نفتالي بينيت ”
في الإجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء في وزارة الخارجية في القدس، وقال في بيان صادر عن مكتب “بينيت” إن الرئيس المصري دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الأربعاء للقيام بزيارة رسمية في الأسابيع القليلة المقبلة، وجاء في البيان أن ؛ دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي نقلها وزير المخابرات المصري خلال إجتماعه مع بينيت في القدس.

وكان سلف بينيت ، بنيامين نتنياهو ، آخر رئيس وزراء إسرائيلي يقوم بزيارة رسمية لمصر ، في عام 2011 ، عندما كان الرئيس الراحل حسني مبارك في السلطة هناك، وذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن نتنياهو التقى بالسيسي في مصر عام 2018.

ولفت ” أبوالياسين ”إلى إذا كنا نشدد على ضرورة ، التقدير المتبادل بين الدول ، وإحترام التنوع الثقافي فيما بينهم ، وأول من رحبنا ومازلنا نُرحب بهذا ، ولكن في إطار عدم التدخل في الشؤون الداخلية ” لـ ” دول الجوار ، ونحنُ المعنين بالدفاع عن حقوق الإنسان في « مصر » وعلى داريا بالشؤون الداخلية ، والتمييز بين ملف حقوق الإنسان ، وبين قضايا الأمن القومي الداخلية مؤكداً ؛ أن
مصر التي تستمد أنظمتها من الشريعة الإسلامية البيضاء ، وأرست نموذجاً راسخاً ، يوفر للإنسان كل الحقوق ، والحريات، لقيامهُ على قيم العدل ، والرحمة ، والمساواة

وأكد ” أبوالياسين ” في بيانه الصحفي أن مصر التي تستمد أنظمتها من الشريعة الإسلامية البيضاء ، وأرست نموذجاً راسخاً ، يوفر للإنسان كل الحقوق ، والحريات، لقيامهُ على قيم العدل ، والرحمة ، والمساواة ، وصحيفة «معاريف العبرية » وغيرهم يجب أن تحافظ على مخارج الألفاظ وتراعي مشاعر الشعب المصري في صياغتها للبيانات الصحفية.

وختم ” أبوالياسين ” ، بيانه الصحفي ، أن العالم يشهد في منذُ بداية العام 2021 تقدماً ملموساً فيما يخص حقوق الإنسان في مصر ، ونسعى جاهدين على هذا ، وسنعمل على معالجة السلبيات وتعزيز الإيجابيات ، داعياً بعض الصحف وغيرهم الذين لايراعون المعايير المهنية، إلى الإلتزام بالمواثيق الدولية ، والأعراف وأن مثل هذه التصريحات الغير مسؤولة تثُير ويستفز مشاعر المتلقي وتستخدمها الأذرع الخفية لتأجيجيها، على مواقع التواصل الإجتماعي .

زر الذهاب إلى الأعلى