حوارات

الكاتبه لطيفه مؤمن أتناول في كتابه روياتي قضايا حساسه وشائكة وتكاد تكون صادمه للبعض

حوار : هاجر عبد العليم

لطيفة مؤمن محمود خريجة كلية التربية قسم تاريخ ، عشقت الكتابه منذ نعومه أظافرها ، تتطرح في كتابتها قضايا تهم المجتمع بكل جرأه دون خجل ، وتسعي لحلها ولو بالنصح

كان لنا حوار خاص وممتع مع الكاتبه لطيفه في جريده ترند نيوز

متي بدأتي الكتابة ؟
بكتب ومن أنا صغيره ،بس اول مره اكتب عمل روائي متكامل كان العام الماضي ونزلته سوشيال ميديا حقق نجاح جيد الي حد ما

س/من الذي شجعك ودعمك ؟
أصدقائي شجعوني علي عمل روايه ورقيه لحفظ حقوقي الإبداعية والفنية وفعلا اخدت اول خطوه وكتبت رواية مدينة الخذلان التي شاركت بها في معرض القاهره الدولي للكتاب عام ٢٠٢١

كيف نميتي موهبتك ؟
أما عن تننميه موهبتي، أنا كنت أكتسب خبرتي من المحيطين بيا والمهتمين بالكتابة وبحاول أتعلم منه واخذ بنصائحهم فعلا لولا الناس الي ربنا وقفهم في طريقه مكنتش قدرت اكمل اول خطواتي

س/توجهي شكر لمين ؟
بشكر كل من دعمني ووقف جانبي وفعلا خايفه اقول أسمائهم وانسي حد بس اكتر ناس بشكرهم دكتوره حنان لاشين وخلود وليد رضوان وأستاذ محمود عمر صاحب دار حواديت والي بشكره من كل قلبي هو وكل العاملين بدار حواديت لأنهم أتاحوا فرصه للاقلام الشابه أنها تظهر للنور وسط تكالب علي جني الأرباح وصراع تجاري قاسي

ماهي أهم أهدافك؟

انا لدي اهداف كتيره ويمكن لا يكون لها علاقه ببعض نفسي اوصل أفكاري لأكبر شريحة من المجتمع نفسي أساهم في رفع مستوى الوعي والثقافة عند الناس وكمان انا بحب مهنتي في التدريس جدا ونفسي اقدر اساعد في تطوير المنظومة التعليمية في مصر.
والأهم وسط كل دا تكوين أسره مترابطة سويه وإنجاب اطفال اسوياء وتوفير بيئة صالحة لنشئتهم

أهم الصعوبات التي واجهتها ؟
اي كاتب مبتدئ بواجه عدد كبير من المشاكل والصعوبات منها زي ما نوهت من قبل سعي دارات النشر لتعاقد مع اقلام المشاهير لتحقيق الأرباح وأصبح الأمر مربوط بشكل كبير. بعدد متابعينك علي السوشيال ميديا
لكن وسط كل دا انا الحمد لله كل الي في حياتي كانوا سبب في دفعي للأمام من اول اهلي وخطيبي لصحابي حتي دار حواديت كانت سبب رئيسي في حصولي علي هذه الفرصة فلم اجد صعوبات بالقدر الذي يجده عدد كبير من الكتاب في مصر

س!ماهي أهم كتابتك؟
اهم أعمالي انا كتبت( فرصه ثانيه )و(أحببت اسيرتي ) و (المؤامرة )و( يوميات زوجه مجنونه) وذات( الرداء الاصفر)
(علشان الحلال احلي)
دول روايات نشرتها الكترونيا وليا اعمال ورقية مطبوعة
وهي (مدينة الخذلان )
شاركت في كتاب مجمع مع دار ببلومانيا ( مقام الشيخ عوض)

ماهي المواضيع التي تناولتيها في روايتك؟
روايتي بتتناول مواضيع حساسه وشائكه ويمكن كمان صادمه للبعض خصوصاً لو الي بتتكلم عن المواضيع دي فتاه عشرينية من قلب الصعيد واجهت انتقادات شديدة في بداية طرح فكرة الرواية لم يتقبل حد أن تكون عناوين الرواية تتحدث عن اضطراب الهوية الجندريه وإدمان الافلام الاباحية والاكتئاب والتنمر وتأخر الزواج
لكني كنت مصره علي عدم الرضوخ لاي رأي صادر من شخص لم يتعرف علي محتوي الروايه بشكل مفصل هم حكموا علي الروايه أنها غير لائقة لمجرد أن العناوين لاذعه ولكن انا واثقه من اني تناولت الموضوعات دون خدش الحياء العام الأمر كله انني اؤمن ان الهدف الرئيسي من الكتابة لابد أن يتخلص في توجيه المجتمع نحو مسار افضل ونبذ القيم السيئه والدخيلة علي ثقافتنا الشرقيه لا احبذ دور النعام في مواجهة المشاكل كل هذه المشاكل التي تم طرحها في الروايه يعاني منها عدد كبير جدا من أبناء جيلي والأجيال الأصغر لذلك كان لابد أن أحاول توجيه ولو نصيحه بسيطه تساعدهم علي تخطئ الأمر بكل اريحية ودون خجل

ماهي أهم نصايحك التي توجيهها للشباب ؟
نصيحتي للشباب اتمسك بحلمك اصنع المستحيل انت قادر متسمعش لحد بيحبطك انت أقوي من اي ظروف خليك واثق في ربنا وفي قدراتك طور من نفسك ابني ذاتك اصنع عالمك الخاص دون انتظار مساعده من أحد
واخر نصائحي احصل علي نسخه من روايتي (مدينة الخذلان) واقراها جيدا قبل أن تحكم عليها انها جريئة من العناوين اعدك انك ستغير رايك بنهاية الأمر

توجه شكر لمين ؟
وبشكر ماما وبابا وتيته لأنهم بتعبهم ودعمهم المادي والمعنوي خلوني قدرت اوصل لهنا بشكر كل حد أمن بموهبتي ووقف جنبي ولو بكلمه بسيطه بشكر احمد الدالي جدا لانه
كان دائما جنبي وجزء كبير من نجاحي يرجعله

زر الذهاب إلى الأعلى