حواراترياضة

عمر أيمن سلطان لاعب فريق المعجزات أصحاب كرة القدم الواحده، حلمي أن ألعب في نادي الأهلي كرة القدم الواحدة

حوار /هاجر عبد العليم

عمر أيمن سلطان يبلغ من العمر ١٢ عاما ،ابن محافظة الدقهلية ،موهبته لعب كره القدم، ولد بأعاقة حركية وهو خلقي طبيعي ، فاقد للساق الشمال ،كل هذا لم يمنعه او يعوقه عن حلمه ،بل كلما تعرض للتنمر من أقرانه ورفضه للعب معهم بالكره ، لم يجعله ييأس أو يتعرض للإحباط ، بل زاده إصرار وعزيمه واراده للوصول الي حلمه ،وبالفعل حقق حلمه ونجح في ذلك والتحق بفريق المعجزات أصحاب كرة القدم الواحده

ولهذا كان لنا حوار مع عمر ووالدته

س/ماهي أهم أهدافك و طموحاتك يا عمر؟
هدفي أن أكون لاعب كرة عالمي مثل محمد صلاح وأمثل بلدي، وأتمني أن ألعب في نادي الاهلي كرة القدم الواحده

س/مين دعمك وشجعك يا عمر ؟
كابتن محمود توفيق

س/متي بدأت لعبت كوره القدم ؟
بدأت من ٢ إبتدائي كانت بنزل الشارع ألعب مع الأطفال كانوا بيرفضوا يلعبوا معايا، كانوا بيسخروا مني ،لحد ماابهرتهم جميعا ،بإرادتي وعزيمتي ،وحاسستهم أني مش اقل من أي حد

وبسوال الام عن نصيحتها للاولياء الأمور الذين لديهم أبناء عندهم أي نوع من الإعاقة؟
لا تسمع الكلام الناس وتسير وراء كلامهم ،أسعي وراء موهبه ابنك ،ودعمها ،الإعاقة ده بدايه لتحقيق الأحلام وليس نهاية

حديثنا عن عمر ؟
ابني كان بيتعرض للتنمر المستمر من أصدقائه، وكانوا بيجرحوه بالكلام ،وييرفضوا يلعبوا معاه بالكورة ،لكن باصراره وإرادته، قدر يقف علي بداية الطريق ،وأن كلام أقرانه وأسلوبه معاه ،عطاه عزيمه أقوي وأكبر لتحقيق أهدافه وحلمه ،وكان دائما يقول أنا مش أقل من أي حد لاينقصني شئ

توجه شكر لمين دعم ابنك ؟
كابتن محمود توفيق ،له كل الشكر والتقدير والاحترام عندما شاهد فيديوهات ابني ،أحبها وأمن بموهبته ،ودعمه ،والكابتن محمود نفس ظروف ابني في الإعاقة واحترف بالخارج ،اتمني اشوف ابني مثلة ،وأوجه شكر أيضا للكابتن محمد الجارحي عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، حيث ساعد أبني وقدم له طرف صناعي ، وأشكر كابتن محمود الخطيب علي تلبيته لرغبه أبني في أنه يشاهده ويلتقي بيه

زر الذهاب إلى الأعلى