منوعات

صاحب مبادرة بيت التغذية للخير: يجب زيادة الوعى المجتمعى لما يحتاجه قطاع الثروة الحيوانية

كتبت : هدي العيسوي

صرح وائل ربيع رجل أعمال وصاحب مبادرة “بيت الخير للتغذية”، أن التغذية السليمة للمواطن المصرى تبدأ بعدد من الأساسيات أهمها تطوير الذات الإنسانية والإبتكار في خلق بيئة مناسبة للغذاء سواء الزراعى أو الحيوانى والإهتمام بالثروة الداجنة والسمكية والتوسع في إنشاء المزارع والحفاظ على البيئة من الأوبئة.

وقال وائل ربيع المنسق العام لمبادرة “بيت الخير للتغذية”، أنه يجب الاهتمام بتوفير الغذاء ولكن لا بد من الاهتمام بصحة الحيوانات والطيور بشكل أساسي، فكثيراً ما نسمع عن انتشار الأمراض والفيروسات التي تصيب الحيوانات، فعند عدم توفير العلاج المناسب للحيوانات سيؤدي ذلك حتما إلى تناقص أعدادها وإصابتها بالأوبئة كما يجب تقديم التوعية الصحية البيطرية عن خطورة الأمراض التي تصيب الحيوانات وكذلك توفير العلاجات المناسبة لها.

وأضاف وائل الربيع صاحب مطعم الربيع ومنسق مبادرة بيت الخير للتغذية، حتى نعمل على تنمية الثروة الحيوانية لابد من الاهتمام بصحة الحيوانات بدرجة أولى بجانب الاهتمام بالغذاء كما يجب تكاتف الجميع ومؤسسات المجتمع المدنى لمساندة الدولة في النهوض بالإنتاج الحيوانى والإنتاج الغذائي.

وتابع وائل الربيع يجب العمل على تحسين معدلات أداء الحيوان والدواجن، من خلال رفع كفاءة العنابر والحظائر، عن طريق تيسير إجراءات الحصول على تراخيص تشغيل جميع أنشطة الثروة الحيوانية والعلفية والداجنة، مع الاهتمام التام بكل عناصر الأمن والأمان الحيوي داخل وحول تلك الأنشطة.

وأكد صاحب مبادرة بيت الخير للتغذية وائل الربيع، يجب زيادة الوعى المجتمعى لما يحتاجه قطاع الثروة الحيوانية وضرورة تشجيع البنوك والمستثمرين ورجال الأعمال علي إنشاء وحدات تصنيع الإنتاج الزراعي في مناطق الإنتاج وزيادة الوعي الإعلامي لدي المربين للتوجه نحو عدم ذبح عجول الجاموس الرضيعة لتحسين الإنتاجية وتعظيم الاستفادة من الأعلاف الخضراء، والتوسع في إنتاج الذرة ورفع القيمة الغذائية للمخلفات الزراعية لاستخدامها بشكل صحيح.

وأشار وائل الربيع، أن من أهم القضايا الأساسية التي تحكم التطور في نظم الإنتاج الحيواني، يتمثل في التغير التكنولوجي والبحث العلمي الذي شهده العالم مؤخراً حيث تم التأكيد علي أهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة.

زر الذهاب إلى الأعلى