صحه

داليا شهاب توضح التوقيت الأفضل لحقن الفيلر والبوتكس فى الجسم

كتبت : هدي العيسوي

صرحت الدكتورة داليا شهاب استشاري الأمراض الجلدية وتجميل الجلد والمدرب الدولي لحقن الفيلر والخيوط، أن تفنية حقن الفيلر حصلت على الترجيح والثقة من أغلب السيدات الموجودة حول العالم، بحيث أصبحت هذة التقنية من أهم وأول الطرق التي يتم الترجيح بإجرائها، كون الفيلر مثل ينبوع الشباب الذي يجدد الشكل ويمنح الشباب ولا تكبرين في العمر أو حتى يظهر عليكِ أي تجاعيد.

وقالت الدكتورة داليا شهاب مع تقنية الفيلر لن يلاحظ أحد سنك، وذلك بسبب ما تقوم به هذة التقنية الفريدة من نوعها، حيث تخفي التجاعيد تماما بشكل نهائي، وتقضي على العلامات التي تظهر في الجسم لذا فالتوقيت المناسب لحقن الفيلر والبوتكس حينما تحتاج البشرة الى حقن البوتكس او الفيلر ويقرر الطبيب إجراء هذه التقنية.

وأضافت الدكتورة داليا شهاب ، أن تقنية حقن الفيلر تحتوى على الكولاجين الذي يعيد للبشرة مظهرها الشبابي المفعم بالحيوية، بجانب احتوائها على الخلايا الدهنية التي تقوم بملئ الفراغات الموجودة أسفل الجلد وتمنح المظهر الممتلئ، بالإضافة إلى حمض الهيالوروينك الذي يجعل البشرة غاية في المرونة والجمال.

وأكدت الدكتورة داليا شهاب يقوم الطبيب في تقنية الفيلر بملئ إبر مخصصة للحقن بالمادة المتاحة والكمية التي يحددها الطبيب لحقنها للمناطق المطلوب علاجها، وتدوم تقنية الفيلر بداية من العام وحتى ثلاث سنوات، وهي المدة القصوى لبقاء أثار تقنية الفيلر في الوجه، ويعتمد ذلك على عدة عوامل، كما أن تقنية الفيلر رخيصة ماديا ويمكن تكرارها عدة مرات.
وتابعت الدكتورة داليا شهاب، تكثر فوائد استخدام تقنية الفيلر لعلاج مشاكل الوجه، حيث تعمل التقنية على شد الوجه وعلاج الترهلات، والقضاء على التجاعيد، ونفخ الشفاه، والتخلص من الخطوط، وملء الخطوط الدقيقة في الوجه، كما تعمل على تقليل ظهور الندوب.

وأشارت الدكتورة داليا شهاب، يعتبر حقن الفيلر من أحدث عمليات التجميل وهو عبارة عن حقن مادة الفيلر في الأماكن التي يوجد بها ندوب أو تجاعيد حتى تظهرالبشرة بعد ذلك بعمر أصغر، كما يستخدم في جعل مظهر الخدود ممتلئة بشكل طبيعي.

زر الذهاب إلى الأعلى