اخبار عربية ودولية

د.نوفل ابورغيف ، يشارك في ندوة عن (ظاهرة الانتحار النسوي) . ابو رغيف يكرم بلوح الأتحاد الآفرو آسيوي

كتبت : ساهرة رشيد

برعاية وزارة الثقافة والسياحة والآثار وبإشراف وكيل الوزارة د.نوفل أبورغيف وبالتعاون مع الهيئة الإستشارية العليا للأتحاد الآفرو اسيوي/فرع العراق ، وبالتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة ، نظمت ندوة حوارية بعنوان(ظاهرة تزايد_ حالات انتحار النساء_أسبابها وتأثيراتها) في قاعة عشتار بمقر الوزارة .

وفي كلمة الافتتاح لوكيل وزارة الثقافة والسياحة والآثار الدكتور نوفل ابورغيف قدَّمَ الوكيل شكر الوزارة وتقديرها لمن حضروا هذا النشاط النوعي مشيرًا الى أنَّ وزارة الثقافة اعتادت أن تحتفي في مثل هذا الموعد من كل عام ب(اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة)عبر عقد الندوات التفاعلية وتنفيذ النشاطات الثقافية والابداعية موضحا أهمية تشخيص الظواهر التي تتسبب العنف للمرأة ، وتحديد دوافعها وسبل معالجتها وفي مقدمة ذلك ظاهرة تزايد حالات الانتحار عند النساء مؤكداً بأنها ظاهرة جديرة بالنقاش والمراجعة وتسليط الضوء ، مشددًا على أهمية دور المؤسسات الرسمية والمدنية في تكريس وترسيخ كل مايقع على عاتقها بهدف تحقيق مخرجات موضوعية لهذا الموضوع الحساس على إختلاف المستويات ،من أجل خدمة الأُسرة التي تمثل المرأة عمودها الفقري.

وأضاف ابورغيف: إنَّ واجبنا في وزارة الثقافة والدور الذي نقوم به لاينحصر بهذه الندوات على الرغم من اهميتها ، فهي تتداخل مع انساق ثقافية ومجتمعية متعددة ، ولذلك نجد وزارات الداخلية والتربية والتعليم العالي وأقسام تمكين المرأة والشرطة المجتمعية تلتقي جميعها تحت عنوان مناهضة العنف ضد المرأة الذي يعكس حجم الاهتمام الذي تتبناه وزارة الثقافة والسياحة والاثار بإزاء هذا الموضوع الى جانب عدد من الانشطة والمهرجانات التي نسعى لمعالجتها عبر توظيف البعد الرؤيوي في اصدارات الوزارة ومنشوراتها وبرامجها في المسرح والسينما والشعر والنقد وبرامج الطفولة وكل مايسهم في تفعيل ثقافة وفكرة مناهضة العنف ضد المرأة ، فضلاً عن الزيارات الميدانية والمعارض التي تقام ضمن برامج هيئتي السياحة والآثار على مختلف الانساق.

وقد تخللت الندوة التي ترأستها د.نجاة الزغبي وشارك فيها كل من د.سهاد عادل جاسم -استاذة الإعلام في الجامعة المستنصرية ، ود.بثينة محمد طه -الاستاذة في كلية العلوم ومدير قسم تمكين المرأة في الجامعة المستنصرية ، والعميد نبراس محمد علي مدير قسم الشائعات في وزارة الداخلية الذين قدموا شرحاً تفصيلياً عن اسباب ظاهرة انتحار النساء واسبابها وعواملها ووسائل الحد منها ، كما قدم معهد الفنون الجميلة عرضاً مسرحياً بعنوان(المرأة في دوامة) جسَّدَ من خلاله معاناة بعض النساء من العنف الأسري الذي تتعرض له مجتمعاتنا .

وفي ختام الندوة التي حضرها الشاعر والكاتب فوزي أكرم ترزي واللواء اسماعيل الكريطي مدير شرطة الرصافة ومدير شعبة التنسيق العشائري في مديرية الشرطة المجتمعية ومجموعة من الباحثين والمختصين في شؤون المرأة وعدد من القنوات الإعلامية ، قدمت مستشارة الاتحاد الافريقي الاسيوي د.منى الربيعي لوح الاتحاد الى الدكتور نوفل ابورغيف تقديراً لجهوده ودوره الداعم والساند لهذه الانشطة والفعاليات ، وفي ذات السياق قدم السيد الوكيل عدداً من الشهادات التقديرية للمشاركين في الندوة .

تصوير : آية احمد

زر الذهاب إلى الأعلى