محافظات

بفعل فاعل ! تخريب الماكينات الخاصة بإعادة تدوير المخالفات بأله حادة بحديقة بنت الشاطيء في دمياط

كتب : عبده خليل

يعد ميدان الساعة وحديقة عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ شاهد على موقف أبناء محافظة دمياط من ثورة 30 يونيو التى أعادت للشعب المصرى إحساسة بالأمن والأمان بعد خروج أبناء دمياط فى هذه المنطقة على مدار أيام متتالية مطالبين برحيل الإخوان، وهو مادفع الدكتورة منال عوض محافظ دمياط لإعادة تطوير حديقة عائشة عبد الرحمن بدمياط لتناسب القيمة المكانية والتاربخية لهذا الموقع.

وتظل شاهدا على موقف أبناء دمياط التاريخى من ثورة 30 يونيو. وقبل افتتاح الحديقة بأيام قاموا مجموعة مجهولين الهوية بكسر الماكينات الخاصة بإعادة تدوير المخالفات بأله حادة والغريب في الامر سرقة كلمة إرمي وإكسب من علي الماكينات ليتم القاء القمامة وبعثرتها وتشوية الشكل الجمالي بالمكان.

اذ اشار أحمد شعلان مدير مبيعات شركة اورنج المسؤولة عن توريد وتسليم الماكينات بدمياط ان الهدف من وضع الماكينات المشاركة المجتمعية وتوعية المواطنين لبيئة خضراء نظيفة وعدم القاء المناديل او الزجاجات الفارغة او بقايا الاطعمة الا في المكان المحدد لذلك واضاف المستشار ياسر العبد عضو الهيئة العليا ورئيس حزب الوفد بدمياط ان حديقة بنت الشاطئ عائشة عبد الرحمن بقلب ميدان الساعة حيث تم الانتهاء من أعمال التطوير وذلك ضمن مشروعات التنسيق الحضارى للمحافظة وتكلفت الحديقة ملايين الجنيهات وكانت الحديقة جرداء والان الحديقة قطعة من اوروبا .

وقال العبد أن مشروع تطوير حديقة بنت الشاطئ بميدان الساعة، والتى تم تنفيذ أعمال تطويرها وفقاً لفكر جديد يتماشى مع خطة التنسيق الحضارى التى تشهدها المحافظة خلال الآونة الأخيرة، إذ تضمن المشروع إنشاء سور للكورنيش وممشى ومنطقتين للصيد وألعاب الأطفال ومقاعد وتشجير الحديقة وانارتها وإنشاء مظلات لانتظار سيارات الأجرة فضلاً عن رفع كفاءة تمثال الدكتورة عائشة عبد الرحمن و سارى العلم .

وأكد ان الدكتوره منال عوض محافظ دمياط حرصت على تطوير المنطقة لكونها من المناطق الهامة التى تقع وسط المدينة، وأحد أهم المنتزهات بها، يتردد عليها الكثير من المواطنين. حيث كانت تنوي عوض افتتاحة قريبا واشار الي اصابع الاخوان الارهابية التي لا تريد النهوض بالمشاريع العملاقة التي تحدث علي ارض دمياط .

وأوضح العبد ان الدكتورة منال عوض حريصة كل الحرص على إتمام كافة الأعمال وفقًا لأعلى المعايير والاشتراطات لتنفيذ مشروعات تطوير وتنسيق حضاري متكاملة تليق بتلك المنطقة التي تعد الأهم على الإطلاق بقلب المدينة لكن يد الاخوان الارهابية تلاحقها باتلاف الماكينات الخاصة تدوير المخالفات بأله حادة بحديقة بنت الشاطيء وناشد عوض بوضع وتركيب كاميرات مراقبة بالحديقة حفاظا علي المال العام واكد محمد كامل مهندس من ابناء المنطقة المحيطة بالحديقة فجانا بهجوم شرس من صفحات الاخوان الارهابية تهاجم الدكتوره منال عوض محافظ دمياط.

إذا أشارت الصفحات الاخوانية علي مواقع التواصل الاجتماعي تحث علي العدوانية ضد المحافظ بان عوض تنوي فرض رسوم علي مواطني ابناء دمياط لدخول الحديقة وذلك من اجل حدوث وقيعة واثارة الغضب الجماهيري خاصة اننا علي اعتاب عيد الشرطة وثورة ٢٥يناير الا انا عوض نافت ما تردد عن فرض رسوم لدخول الحديقة، وقالت الحديقة ملك لابناء دمياط بل تعد ملكا للشعب الدمياطي، باكمله لافتة إلى أن الحديقة متاحة لأي مواطن دون فرض أية رسوم من أي نوع واليوم نشاهد تحطيم شاشات الماكينات وغدا تكسير وتحطيم كل شيء جميل بالحديقة وطالب بوضع دورية او كمين شرطي علي الحديقة وذلك حفاظا علي المال العام

زر الذهاب إلى الأعلى