منوعات

الفولي يوضح سعة المعدة بعد التكميم الدقيق

كتبت : هدي العيسوي

قال الدكتور محمد الفولي عضو هيئة التدريس بكلية الطب جامعة عين شمس واستشاري جراحات السمنة والمناظير وشفط الدهون، إن تكميم المعدة بالمنظار؛ عملية جراحية آمنة؛ يتم فيها استئصال جزء كبير من المعدة، بهدف إنقاص الوزن حيث يتم اجرائها بالمنظار الدقيق من خلال فتحات دقيقة جدا.

وأوضح الدكتور محمد الفولي، أن المعدة بعد عملية التكميم الدقيق، تكون مثل أنبوب صغير جدا تصل سعته من 100 إلى 150 ملليمتر وهي بذلك تكون أصغر بكثير من حجم المعدة حال السمنة المفرطة كون سعة المعدة حينها تكون 3 لتر تقريبا.

وأكد الدكتور الفولي، إلى أن حجم المعدة الجديد يصبح 15% من حجم المعدة قبل عملية تكميم المعدة بالمنظار، حيث يتم إزالة ما يقرب من %85 من حجم المعدة إلى خارج الجسم.

وتابع الدكتور محمد الفولى استاذ جراحات السمنة، ان عملية التكميم الدقيق هى نفس جراحة تكميم المعدة العادية و لكن بأدوات جراحية دقيقة جداً لا يتعدى سمكها 2 مللى. مما يوفر لمريض السمنة العديد من المميزات التى سنتحدث عنها الآن أهمها، عدم وجود أى أثر لجروح أو ندبات بعد العملية.
واشار الدكتور محمد الفولى تتم عملية التكميم الدقيق من خلال جروح صغيرة جداً غير مرئية تماما،ً يتم إدخال أدوات المنظار الدقيق من خلاله. إذ أن قطرها لا يتعدى 2 مللى و الذى يشبه سن السرنجة.

زر الذهاب إلى الأعلى