حوادث وقضايا

جبال القمامة تحاصر مدارس قرية دلجا بديرمواس .. وأولياء الأمور يستغيثون

كتب : مجدي الشهيبي

حاصرت أكوام القمامة مجمع مدارس قرية دلجا بمركز ديرمواس جنوب محافظة المنيا حيث تحول محيط المدارس إلى مقلب قمامة يتأذى منه السكان إذ تراكمت تلال القمامة أمام المدارس والمنازل دون أن يهتم أحد برفعها حتى أصبحت كالتلال

وأصاب انتشار القمامة بمحيط المدارس أولياء الأمور والطلاب بحالة من الاستياءحيث تفترش القمامة مساحات كبيرة من المنطقة وحول المدراس بشكل كبير دون تحرك للمسئولين بجانب انتشار الأدخنة والأمراض

وقال محمد مكرم تاجر وأحد أولياء الأمورإنه لا يليق بأطفالهم وأبنائهم التعلم وسط حصار أكوام القمامة للمدارس التي يقضون بها معظم يومهم

وأضاف أن القمامة تحاصر مجمع المدارس الموجود بالقريه وتنتشر كذلك أمام المنازل المجاورة دون تحرك من المسئولين مكونة جبال من القمامة الجاذبة للكلاب الضالة وانتشار الماشية للتغذي عليها دون اهتمام من المجلس القروي

ومن جانبه أكد الاستاذ حسين الفقيه احد أبناء القريه انتشار مقالب القمامة والحشرات وتراكم أكوام من المخلفات في الشوارع وبجوار المدارس باتت صورة اعتاد عليها أهالي القريه ويمكن تمييز مناطق القمامة بالقريه وغيرها من المناطق بسهولة من تصاعد الأدخنة منها وتتجمع حولها الكلاب الضالة والحشرات وتنبعث منها الروائح الكريهة.

وأوضح أنه يخشى علي أبنائه من الذهاب للمدرسة بسبب انتشار القمامة وخوفًا من إصابتهم بالأمراض

وأشار محمد الفرا أحد الأهالي أن هناك سيارات رافعة للقمامة تأتي بالفعل لرفعها ولكن بشكل غير منتظم يكاد يكون كل 15 يوم أو شهر مما يجعل الرائحة كريهة جدًا وسهولة الإصابة بالأمراض

وأكدوا الأهالي أنه كي يتم التخلص من أكوام القمامة يقومون بحرقها لعدم تدخل الوحدة المحلية لرفع القمامة من الطريق مشيرًا إلى أن رائحة القمامة لا يستطيع أي إنسان أن يتحملها بمجرد مروره بجوار مجمع المدارس مطالبين بضرورة التدخل لرفع أكوام القمامة وإنقاذ الأهالي والطلاب من الأمراض

زر الذهاب إلى الأعلى