منوعات

الفوائد الطبية لعشبة السنامكي

كتب : د محمد سمير برادعي

الوصف النباتي:
نبات عشبي معمر إلى شجيري , ينمو في البيئات الجافة إلى الصحراوية في المناطق الدافئة والحارة تلائمه الأراضي الخفيفة والرملية , وقد عرفت القيمة الطبية لأوراق السنامكي بواسطة الأطباء العرب القدامى في القرنين العاشر والحادي عشر. الأوراق مركبة متبادلة طولها 10سم عند تجفيفها يصبح لونها أخضر مائلاً إلى الرمادي رقيقة سهلة الكسر , شكلها بيضوي , حافتها كاملة , قمتها حادة , وملمس سطحي الورقة شعيري , وأوراق النبات المزروع أقل سمكاً من أوراق النباتات البرية , الثمرة قرن طوله (4-5) سم لونه أخضر باهت , تجمع الفروع عند اكتمال تكوين الثمار وقبل تمام نضجها , وتجفف في الشمس وعادة يجري فصل الأوراق عن القرون والأجزاء الساقية , ثم تفصل القرون باليد , وهذه الوريقات الجافة يجب ألا تحوي أكثر من 8% من الساق . ويتكاثر نبات السنامكي بالبذور بالطرق الزراعية العادية.
التركيب الكيميائي:
المكونات الأساسية في السنامكي هي الغليكوزيدات وأهمها Sennoside B,Sennoside A وغليكوزيد ثالث يشتق من الألومودين Aloe- emodin والمشتقات الانتراكونية بنسبة 2-3% .
كما تحتوي أوراقه مواداً معدنية بنسبة 10-12% , ومواداً هلامية وكحولاً متعدد , وبعض الأصبغة الفلافونية وراتنج.
الاستعمال الطبي:
تستعمل أوراق السنامكي كمنبه للطبقة العضلية لجدار الأمعاء ولها صفات مسهل إلى ملين خفيف ينشط الأمعاء تعطي تأثيرها سواء أخذت عن طريق الفم أو الشرج , هذه الخلاصة تزيد في حركة الأمعاء وتعمل كمفرغ للصفراء وهي من أجود المسهلات في حالات الإمساك المزمن.
والعقار شديد التأثير ومخرش عندما يكون غضاً , لذلك يستعمل جافاً أو تغسل الأوراق بالغول للتخلص من المواد الراتنجية التي تسبب المغص.

زر الذهاب إلى الأعلى