صحه

ودع الشخير إلى الأبد .. أبرز الحلول

كتب : د محمد سمير برادعي

الشخير صوت أجش أو خشن يحدث عند تدفق الهواء أمام الأنسجة المتراخية بحلقك، مما يؤدي إلى اهتزاز الأنسجة مع تنفسك. تقريباً يشخر كل شخص بين الحين والآخر، لكنها قد تكون مشكلة مزمنة لبعض الأشخاص. أحياناً ، يمكن أن يشير أيضاً إلى الإصابة بحالة طبية خطيرة. علاوةً على ذلك، قد يكون الشخير مزعجاً لمن حولك.

إليكم العديد من العلاجات الطبيعية التي تساعدك على التوقف عن الشخير وعدم إزعاج الآخرين.
1-تناول فيتامين سي:

فيتامين سي هو العلاج الطبيعي عندما يتعلق الأمر بتعزيز جهاز المناعة لديك وتعزيز صحة الجهاز التنفسي، وأحد الأسباب الرئيسية للشخير هو انسداد مجرى الهواء الناجم عن الجيوب الأنفية. لذا تناول كوبًا من عصير البرتقال الطازج أو بضع شرائح من الأناناس قبل ساعة من النوم

2- النعناع والحلبة:

يلعب الهضم دوراً حيوياً في أنماط نومنا ويمكن أن يكون أحد أسباب اضطراب نومك بسبب الشخير، ويعد النعناع والحلبة أعشابا يمكن أن تعالج الشخير الناجم عن عسر الهضم أو الأمراض الحمضية في الجهاز الهضمي.

3- الأوكالبتوس:

هناك طرق مختلفة لاستخدام زيت الأوكالبتوس لتجنب الشخير أثناء الليل، ويمكنك إضافة بعض أوراق الأوكالبتوس في جهاز الاستنشاق بالبخار وتنفس من خلال أنفك وفمك للمساعدة في تنظيف الجيوب الأنفية، أو يمكنك أيضاً تجربة استخدام وعاء بخار بالماء الساخن به بعض أورارق الأوكالبتوس ثم ضع رأسك وقم بتغطيتها بمنشفة لاستنشاق البخار. وافعل ذلك قبل النوم مباشرة للمساعدة في تنظيف مجرى الهواء وتقليل الالتهاب في الممرات الأنفية.

4- راقب وزنك:

في بعض الأحيان، قد يتسبب الوزن الزائد، وخاصة حول الرقبة، في أن يصبح الحلق أكثر ضيقًا عند النوم. ما يزيد من فرص الشخير.

5- جهاز الترطيب:

إذا كان الشخير ناتجًا عن احتقان الأنف أو الحساسية، فقد يؤدي الهواء الجاف إلى تفاقم الأعراض. ويساهم الهواء الجاف في حدوث الشخير وذلك لأنه يجفف الحلق والأغشية الأنفية. ما يؤدي إلى حدوث احتقان. ويمكن أن يكون المرطب حلاً مثاليًا لهذه المشكلة. سوف يقضي على الهواء الجاف في الغرفة ويخلق بيئة أكثر راحة لجسمك ورئتيك وتنفسك. ..

د محمد سمير برادعي مستشار العام للجمعية العالميه لحقوق الانسان و السلام موده لسوريا وعضو رابطة الصحافه القوميه سوريا اللاذقية

زر الذهاب إلى الأعلى