مناسبات

وفد دمياط يزور كنائس الكاثوليكية والأرثوذكس لتهنئة بعيد الميلادالمجيد

كتب : عبده خليل

زار وفد من حزب الوفد بمحافظة دمياط اليوم ، الأنبا نيافة الحبر الجليل الأنبا ماركوس أسقف دمياط وكفر الشيخ وبرارى بلقاس
، راعي الكنيسة الكاثوليكية مريم العزراء بميدان سروربمدينة دمياط ، لبحث أواصر التعاون بين الكنيسة والحزب في إطار السياسة التي ينتهجها حزب الوفد لتوطيد العلاقات بين نسيجي الأمة.

حيث وصل، المستشار ياسر العبد ، رئيس حزب الوفد، وعضو الهيئة العليا إلى مقر كنيسة مريم العزراء ، لتقديم التهاني، بمناسبة عيد الميلاد المجيد. ورافق العبد ، خلال الزيارة، وفد من قيادات الحزب على رأسهم عصام سعد ، سكرتير عام الحزب، واحمد مصطفي فعص ، نائب رئيس الحزب ، وعدد من أعضاء لجنة ود دمياط منهم: حاتم محمود رئيس لجنة مركز دمياط ،وماهر وليم رئيس لجنة بندر دمياط ، وعمرو داود رئيس لجنة كفر البطيخ ،ومحمد حجازي سكرتير لجنة مركز دمياط .

وتقدم العبد خلال الزيارة، بالتهنئة الأنبا نيافة الحبر الجليل الأنبا ماركوس أسقف دمياط وكفر الشيخ وبرارى بلقاس ، والأقباط، بعيد الميلاد المجيد، متمنيا أن يكون العام الجديد عام استقرار ومحبة ورخاء، ودوام الصحة والعافية، وأن تشهد الكنيسة في عهده مزيداً من التقدم، لتبقى دمياط بنسيجها الوطني مسلمين وأقباط، نموذجاً يحتذى به في التسامح والانتماء.ونقل وفود الوفد تهنئة المستشار بهاء ابو شقة رئيس الحزب، وفؤاد بدراوي سكرتير الحزب ، إلى كل رجال الدين المسيحي بجميع أنحاء المحافظة، معبرين عن فرحتهم بالمشاركة في الاحتفال بعيد الميلاد المجيد .

مؤكدين على وحدة أبناء الوطن الواحد وهتفوا عاش الهلال مع الصليب وقال العبد ، إن العلاقات بين نسيجي الأمة بالوطن، تتسم بالاحترام والمودة والألفة، مؤكداََ تقدير الحزب الكامل لجميع القيادات الدينية بالمحافظة سواء الإسلامية أو القبطية.

وأشار ، إلى أن الحزب يعمل على تدشين عدد من الزيارات إلى القيادات التنفيذية والدينية وكذلك الشعبية بالمحافظة، للتعرف على الأفكار والطروحات التي من شأنها تحقيق التنمية الكاملة بالمحافظة.

كما أوضح العبد ، أن وفد الحزب، حرص على تقديم الشكر للأنبا نيافة الحبر الجليل الأنبا ماركوس أسقف دمياط وكفر الشيخ وبرارى بلقاس راعي الكنيسة الكاثوليكية على ما يقدمه من مجهودات كبيرة لزيادة التعاون بين نسيجي الأمة بالمحافظة، مشيداََ بالمبادرات التي يقدمها في خدمة المجتمع.

وفي ذات السياق قام وفد دمياط بزياره الي كاهن كنيسة الروم الأرثوذكس الانبا هشام بندلمون وأكد العبد ، أن مصر ستظل دائماً نسيجاً مترابطاً بأواصر المحبة والسلام، وأبناء دمياط مسلمين ومسيحيين سيظلوا يداً واحدة ضد أى محاولات لبث الفتنة والفرقة بينهم، معرباً عن خالص أمنياته أن يديم الله نعمة الأمان والإستقرار على بلادنا العزيزة.. ومتمنياً أن يعم السلام والأمان على أرجاء الوطن العربى وكل العالم.فى نفس السياق، قال محمد حجازي سكرتير لجنة ولد دمياط ، إننى أتوجه بأسم الحزب وكافة هيئاته وأهنئ أبناء الكنائس الأرثوذكسية والكاثوليكة والإنجيلية وفى مقدمتها القيادات الدينية البابا تواضروس الثانى، بـعيد الميلاد المجيد متمنياَ دوام الأمان والإستقرار على البلاد، وداعياَ الله تعالى أن تكون الأعياد فرصة جديدة؛ لنشر الحب والسلام الإجتماعى بين ابناء دمياط خاصة ومصر عامة جميعاً .

زر الذهاب إلى الأعلى