آراء حرة

بعض التصورات والاراء لمدينة أسوان الجميلة

كتبت : هبه صلاح

بعد نشر مقال اسوان وسياحه الكركديه جئنا إليكم بحوار صحفي مع الدكتوره ايمان الشربيني بسبب بعض الردود حول هذا المقال أن بعض الافكار تم عرضها مسبقا إلى الجهات المسئولة في الدولة وتم رفضها من قبل الأمن وذلك لطبيعة أسوان الحدودية ووجود السد العالي مما أثر على بعض الأفكار التي تعمل على تغير السياحة ومنظورها.

ولكن هنا ينتابني سؤال هل أسوان وموقعها أليست مثل مدينتي دهب وطابا وشرم الشيخ من حيث موقعها الحدودي مع دول أخرى، ولكن واذا كان هذا الامر متعلق بالأمن فأننا نتجه الى جانب اخر على سبيل المثال لا الحصر ضريح أغا خان أو الشاه محمد الثالث وهو رجل من الهند وجاء إلى أسوان ودفن في رمالها وتم علاجه وقصة الشهيرة لو تم تطوير الأغا خان وأعطاه بعض المعطيات السياحية وبعض المتطلبات الهندية سوف يتروج لدينا السياحة الهندية وكذلك الفرنسية الان ام حبيبة زوجته من فرنسا.

كذلك لو تم أنشاء بجواره منتجع علاجي متكامل خاص بالدفن في الرمال والتدليك وغيرة اصبح لدينا سياحة علاجية او ترويح علاجي ، وأنشاء بعض وسائل الترفيه في نفس المكان فقد نكون في مكان أخر غير الموجود علية الأن ، الإرادة نحو الخروج خارج الصندوق ونناشد الرئيس عبد الفتاح السيسي بإنشاء مدينة سياحية نوبية داخل مدينة أسوان السياحية، فصحراء الغربية ممتدة من الضفة الغربية للنهر النيل خلف القري النوبية نستطيع ان نقيم عليها أعظم سياحة في العالم ،أيضا لدينا مدينة يتم انشائها الأن وهي مدينة اسوان الجديدة لابد النظر اليها من جعلها مدينة سياحية مثل مدينة الجلالة او العلمين الجديدة ، بأنشاء ملاعب للاسكواش والجولف وتراك لركوب الدراجات وغيرها من الانشطة الرياضية والترفيهية .

وانشاء مدينة سياحية تضم كل الحضارات المصرية القديمة والحديثة والوسطى، وأنشاء مدينة للمغامرات لمحبي الطبيعة من هواة المشي وركوب الدراجات الجبلية والتجديف والقفز من أعلى الجسور وتسمى بعاصمة المغامرات ، وغيرها من الأفكار من أجل أنتشار السياحة الرياضية التنافسية والترويحية ، وتصبح الرياضة أسلوب حياة ولكن في شكل مختلف ترويحي أو ترفيهي . نريد النظر الى ملف السياحة في أسوان مرة أخرى.

زر الذهاب إلى الأعلى