اخبار عربية ودولية

ابو رغيف يثني على الجهد الذي قدمه أ.م.د. عبدالهادي الزيدي

كتبت : ساهرة رشيد

اثنى وكيل الوزارة الثقافة والسياحة والآثار الدكتور نوفل أبو رغيف على الجهد الذي قدمه المحاضر وعلى مركز الدراسات والبحوث لجهوده في إقامة الندوة التي تناولت مقاربة موضوعية تنفتح على المفاهيم الدينية والثقافية والاجتماعية التي تم توظفيها لترسيخ مفهوم المواطنة ضمن الاطار الاعلامي، مشيراً في الوقت نفسه إلى مسألة مهمة من الواجب الالتفات إليها أن وسائل الإعلام حين تنتقد تعدد الأحزاب وتعدد الآراء فإنها تغالط نفسها تجاه مستلزمات التحول الديمقراطي وتثقف لمفهوم الحزب الواحد من غير قصد.
جاء ذلك بمناسبة حضوره الندوة التى أقيمت
برعاية وزير الثقافة والسياحة والآثار معالي الأستاذ الدكتور حسن ناظم، وبإشرافه.
حيث أقام مركز الدراسات والبحوث الندوة الثقافية الموسومة (الإعلام العراقي وثقافة المواطنة) تحدث فيها ( أ.م.د. عبد الهادي محمود الزيدي) رئيس المجلس العربي للتعليم والتدريب الالكتروني، التي اقيمت صباح يوم الاربعاء الموافق 19-1-2022 على قاعة طارق العبيدي / دار المأمون للترجمة والنشر / مقر الوزارة.
وقد دارت الندوة حول محاور إعلامية متعددة من أهمها:- أهمية وسائل الإعلام وتأثير خطابها على صناعة الرأي العام. والتركيز على المواطنة ونبذ كل الطروحات التي تؤدي إلى شرخ هذا المفهوم.
مشيرا إلى ترسيخ مفهوم الحوار البنّاء وكل ما من شأنه إرساء وشائج المحبة.
وتوخي دقة النقل والتثبت قبل النشر كونها من أساسيات العمل الصحفي.
واحترام قوانين الدولة والقيم الاجتماعية السائدة.
مؤكدا على الوقوف على مسافة واحدة من الاطراف السياسية المختلفة.
وفي نهاية الندوة قدم وكيل الوزارة للشؤون الثقافية الدكتور نوفل ابو رغيف درع وشهادة تقديرية للباحث تثميناً لجهوده العلمية في هذا المجال.

وتجدر الإشارة إلى أن مركز الدراسات والبحوث في وزارة الثقافة والسياحة والآثار له حضور فاعل عن طريق مساهماته الثقافية الواسعة في تقديم الندوات واعداد الدراسات والبحوث المتعددة في المجالات الثقافية والعلمية.


تصوير محمد حسن

زر الذهاب إلى الأعلى