أخبار عاجلة

ضجة واسعة علي المطربة المصرية فرح الديباني بعدما قبل يداها الرئيس الفرنسي “ماكرون”

كتب : عبدالرحمن فوزي سيد

باتت المطربة مصرية الأصل فرح الديباني، حديث العالم، بعدما أحيت حفل فوز الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالانتخابات لولاية ثانية

عقب إعلان فوزه بالانتخابات الرئاسية، احتفل الرئيس إيمانويل ماكرون باستكمال مسيرته داخل قصر الإليزيه، في فعالية شهدت حضورًا مصريًا.

وخلال الحفل، خطفت السوبرانو المصرية فرح الديباني الأنظار، بغنائها النشيد الوطني الفرنسي في حضور الرئيس ماكرون، الذي بدوره سارع إلى تقبيل يدها أمام الحضور، في لقطة لاقت اهتمامًا واسعًا من قِبَل الجمهور العربي.

وغنت فرح الديباني صاحبة الـ33 عاما، La Marseillaise الوطني الفرنسي، وبنهايته اقترب ماكرون وطبع قبلة على يدها وشكرها، حسبما يظهر في مقطع متداول بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي

وتعتبر فرح الديباني التي دعاها ماكرون لغناء النشيد الوطني، أول مغنية أوبرا مصرية وعربية تدخل أكاديمية أوبرا باريس، وكان ذلك في سبتمبر 2016

وبعد 3 أعوام فازت بجائزتها الشهيرة عن الغناء الأوبرالي كأول مغنية مصرية تحصل عليها، وهي أول “سوبرانو” أجنبية تحيي فوز أحدهم بالرئاسة الفرنسية

فرح الديباني أول أجنبية تؤدي في حفل رئاسي نشيد “لا مارسييز” المعروف كواحد من الأقدم بالعالم

ونشأت الديباني في الاسكندرية وسط بيئة عائلية موسيقية، واعتادت منذ طفولتها على سماع الموسيقى التي يهواها والداها، وهي الموسيقى الكلاسيكية

وكرم الرئيس عبد الفتاح السيسي، فرح الديباني عام 2019، خلال فعاليات مؤتمر الشباب الذي عقد بالعاصمة الإدارية، وكانت من أبطال فيلم افتتاح المؤتمر “بطل كل يوم”

زر الذهاب إلى الأعلى