أخبار مصر

وزير الأوقاف المصري يعلن إعادة فتح المساجد بشكل طبيعي اعتباراً من الأحد القادم

كتب : عبدالرحمن فوزي سيد

وقال إنه تقرر إعادة فتح المساجد وعودتها إلى حالتها الطبيعية وعمارتها بالدروس والمقارئ القرآنية، والسماح بزيارة المقامات والأضرحة في غير أوقات الصلاة اعتبارا من الأحد أيضا، مضيفا أنه تقرر كذلك فتح ساحة مسجد الإمام الحسين على مدار اليوم وفق التعليمات المنظمة التي ستعممها الوزارة في هذا الشأن

وذكر الوزير أنه سيتم عقد مؤتمر صحافي، ظهر اليوم الجمعة، للإعلان عن التفاصيل الكاملة وشرح آليات عودة عمل المساجد فتحا وغلقا، وتنظيم زيارة الأضرحة والمقامات

وقبل أيام قررت الوزارة فتح جميع المساجد الكبرى والجامعة التي تقام بها صلاة الجمعة، والتي يعمل بها أئمة من الأوقاف أمام المصلين في صلاة التهجد بدءا من ليلة السابع والعشرين من شهر رمضان الماضي حتى نهاية الشهر، مع الاستمرار في عدم السماح بالاعتكاف بناء على ما قررته لجنة إدارة أزمة الأوبئة والجوائح الصحية

وأضاف جمعة خلال مؤتمر صحفي له منذ قليل، لإعلان ضوابط زيارة المقامات والأضرحة، أن القرار صدر الآن في هذا التوقيت أن آخر اجتماع قبيل رمضان بلجنة إدارة أزمة الأوبئة، لمناقشة التوسع في الفتح ولكن كان القرار التوسع بحساب خوفا من التوسع بشكل كامل في رمضان ، ثم بعد شهر رمضان كان الاتجاه للفتح في الحياة العامة وليس المساجد فقط فى حال كان هناك استقرار وتراجع في حالات الإصابة، وهو ما حدث وأصبحت المساجد هى بادرة الفتح.

أتى ذلك بعد أيام أخرى قليلة من صدور قرار بمنع الاعتكاف في المساجد هذا العام تجنبا للتزاحم وانتشار فيروس كورونا في ظل عدم التزام البعض بالإجراءات الوقائية

وكانت الحكومة المصرية أعلنت في مارس الماضي، تخفيف قيود كورونا التي بدأت في تطبيقها قبل عامين، حيث وافقت على السماح بفتح دور المناسبات الملحقة بالمساجد، وأداء درس العصر وصلاة التراويح بالمساجد الكبرى خلال شهر رمضان، كما سمحت بإقامة موائد الرحمن، ومد مواعيد غلق المحال والمطاعم والمقاهي

زر الذهاب إلى الأعلى