حوادث وقضايا

20 مليون جنية حصيلة مستريحين كفر الدوار بزعم تشغيلها في الإستيراد والتصدير

كتب : خالد البهنساوي

حب المال والبحث عن الثراء السريع أظهر لنا العديد من النصابين في مختلف محافظات مصر والذين أطلق عليهم لفظ المستريحين، لأنهم وجدوا ضالتهم في هؤلاء محبي الثراء،وكان آخرها مستريحين كفر الدوار.

قررت جهات التحقيق بكفر الدوار، برئاسة المستشار نور المقدم، وكيل النائب العام، حبس مستريحين كفر الدوار، “فوزى.ع، ومحمود.م” لمدة 4 أيام علي ذمة التحقيقات، لإتهامهم بالإستيلاء على أموال المواطنين بهدف استثمارها في شركة إستيراد وتصدير، مقابل أرباح ونسب متفق عليها بينهما.

وقال المحامي محمد رشوان دفاع المجني عليهم، في تصريحات خاصة بأن ضحايا مستريحين كفر الدوار، توجهوا صباح اليوم لمديرية أمن دمنهور لتحرير محاضر بوقائع النصب، وتم تقديم شكوي لرئيس مباحث الأموال العامة بدمنهور.

وأضاف أن المتهمين جمع 20 مليون جنيه، من المواطنين بكفر الدوار، بهدف أستثمارها في أحد المشاريع الإستثمارية، وبعد فترة أنقطعا عن دفع تلك الأرباح، وعندما طالبهم الأهالي برد أساس أموالهم رفضوا ذلك وهربوا.

وكشفت التحريات الأولية صحة الواقعة وذلك من قيام المتهم الثاني “محمود.م”، صاحب شركة استيراد وتصدير بمساعدة الأول “فوزی.ع”، بالتحصيل من الشاكين على مبالغ ماليه بزعم استثمارها لهم في الشركة المذكورة مقابل نسبة ربح متفق عليها بينهما.

وتابعت التحريات أن المتهم “محمود. م”، عقب تعثر الشركة لم يقم بإخبار المجنى عليهم بذلك الأمر وتظاهر لهم بـأن الشركة قائمة ولم يقم بإرجاع المبالغ المستولي عليها للمجني عليهم.

زر الذهاب إلى الأعلى