التعليم

“بأيدينا”.. مشروع تخرج بإعلام الأزهر لدعم العاملين في الحرف اليدوية

كتب : خالد البهنساوي

أطلقت مجموعة من طلاب إعلام الأزهر؛ مشروع “بأيدينا” والذي يهدف إلى تسليط الضوء على العاملين بالحرف اليدوية والمشاريع الناشئة، وذلك ضمن رؤية الدولة المصرية 2030.

كما يعمل أفراد المشروع على بناء روابط تكنولوجية للعاملين في هذه المهن؛ بهدف مشاركة الخبرات بين أكبر عدد ممكن من الحرفيين، وأصحاب المهن اليدوية، في جميع المحافظات المصرية.

قال ياسر منصور، أحد أعضاء الحملة: “حملة بأيدينا من خلالها ركزنا على جانبين، اليدوي والتكنولوجي، فمن حيث الأول عرضنا خبرات وقصص نجاح لأشخاص بيشتغلوا في المهن اليدوية، أما من الناحية التكنولوجية فكنا مركزين على فكرة التسويق، وإزاي نشرح ملخصات للتسويق والنقط اللي ممكن تزود من نسبة المبيعات.

وتابع ياسر: “حاولنا أن نقدم فيديوهات لأصحاب الحرف اليدوية؛ نعرفهم إزاي يقدروا يستغلوا التكنولوجيا عشان يوصلوا لتصميمات مختلفه تساعدهم في أعمالهم، فعملنا مجموعة على الفيس بوك؛ بإسم” جروب بأيدينا أكبر مجتمع حرفي في مصر”، يقدروا من خلاله التواصل مع أكبر عدد من العاملين في أي مهنة يدوية؛ بالإضافة إلى إنهم يقدروا يعرضوا نماذج لأعمالهم بهدف تبادل الخبرات مع أكبر عدد ممكن”.

وفي سياق متصل أوضح “أحمد عصمت” عضو حملة بأيدينا؛ أن عمل الحملة ليس مقتصر فقط على كونها مشروع تخرج، بل إن الحملة حققت إنجازات كثيره خلال الفترة القليلة الماضية والتي تقدر بحوالي 6 شهور، قدرنا من خلالها نعمل تعاون مع مؤسسات كتير زي “القلم” و “تعلموا بالعربية” علشان نأخد منهم استفادة أكبر؛ ودا اللي هنوصله للعاملين بالحرف اليدوية”.

وتابع عصمت: “الحملة مش هتقف على كدا، كونها مشروع تخرج فقط؛ هتفضل مستمرة على طول، وبنهدف إننا نعمل بروتوكولات تعاون مع الجهات المعنية داخل مصر، علشان نفيد أكبر عدد من العاملين في هذا المجال .

تأتي الحملة في إطار مشروع التخرج لطلاب الإعلام بجامعة الأزهر كجزء من الرؤية التي تتبناها المؤسسة في خدمة البيئة والمجتمع من خلال التفاعل مع القضايا التنموية المختلفة والتي تتبناها الدولة المصرية.

يشرف على هذه الحملة الدكتور سامح البدري مدرس العلاقات العامة والإعلان بالكلية، إلي جانب فريق العمل من صفوة الطلاب وهم، محمد محمود، مصطفى علوان، محمود هاني، مرزوق محمد، أحمد عصمت، ياسر منصور، مصطفى شرف الدين، أحمد إيهاب، محمد علي، مصطفى وائل، أحمد سلطان، محمد صبري.

زر الذهاب إلى الأعلى