التعليم

اللغات والترجمة بجامعة بدر تعلن البرنامجين المعتمدين من هيئة ضمان جودة التعليم

كتب : ماهر بدر

أعلن الدكتور حسين محمود، عميد كلية اللغات والترجمة بجامعة بدر فى القاهرة، أن برنامجى “اللغة الإنجليزية، واللغة الإيطالية” بالكلية حصلا على الاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد “نقاء”، وفقا لما قرره مجلس إدارة الهيئة خلال الأسبوع الجارى.. مشيراً إلى أن تلك الخطوة جاءت بدعم من الدكتور حسن القلا رئيس مجلس أمناء الجامعة، وبريادة الدكتور فوزى تركى رئيس الجامعة، وإشراف الدكتور إبراهيم القلا نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور عمرو الإتربى نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث والتعاون الدولى.

أضاف عميد كلية اللغات والترجمة بجامعة بدر فى القاهرة، أن برنامجى “اللغة الإنجليزية، واللغة الإيطالية” اللذين تقدما للاعتماد حصلا على الاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد “نقاء”، من المرة الأولى فى سابقة لم تحدث من قبل.. كاشفاً عن أن منح هذا الاعتماد يأتى تتويجاً لجهود فريق عمل الجودة فى الجامعة وهم: “الدكتور ماجد زكى مستشار الجامعة للجودة، الدكتورعبد اللطيف أحمد مدير مركز الجودة بالجامعة، الدكتور على رشوان، الدكتورة فاطمة طاهر رئيس قسم اللغة الإنجليزية فى الكلية، الدكتورة لمياء الشريف رئيس قسم اللغة الإيطالية بالكلية، الدكتورة رشا كمال مدير وحدة الجودة فى الكلية، وجميع أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة فى صياغة المعايير”.

أشار الدكتور حسين محمود، إلى أن اعتماد البرامج فى الجامعات يأتى بعد التحقق من جودة مخرجات التعليم وضمان الجودة فى أساليب الأداء، والتميز فى الخدمة التعليمية المقدمة ويعكس ثقافة الجودة العميقة ليس فقط فى البرامج الفائزة بالاعتماد ولكن للمؤسسة التعليمية بالكامل.. لافتاً إلى أن إدارة الكلية ستقيم حفلاً كبيراً للإعلان عن شهادة الاعتماد التى تثبت إستيفاء برامج الكلية للمعايير القومية لقطاع الألسن فيما يتعلق بالقدرة المؤسسية والفاعلية التعليمية.

كشف عميد كلية اللغات والترجمة بجامعة بدر فى القاهرة، عن أنه من ضمن الفوائد الكبيرة للاعتماد أن شهادات الكلية وهذه البرامج سيعترف بها وخصوصا فى الدول العربية، بالإضافة إلى مساهمتها فى رفع التصنيف الإقليمى والدولى للجامعة بصفة عامة.. موضحاً أن هذه هى المرة الأولى الذى يحصل فيه برنامج بمجال اللغات على الاعتماد من المحاولة الأولى، وهو ما يعنى أن الإمكانيات المتاحة للدراسة فى كلية اللغات كبيرة والدعم المقدم من قيادات الجامعة للكلية غير محدود.

زر الذهاب إلى الأعلى