محافظات

انتعاشة بمدن البحر الأبيض وتزايد في الاشغالات بالبحر الأحمر خلال عيد الأضحى

كتب : ماهر بدر

عاطف عبد اللطيف يدعو لتنفيذ برنامج سياحي مشترك بين وزارتي الشباب والسياحة لزيارة الشباب للمدن السياحية

مطالب بتنفيذ مبادرات لدعم السياحة الداخلية بالتنسيق بين وزارتي السياحة والطيران

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر عضو جمعيتي مستثمري السياحة بجنوب سيناء ومرسى علم أنه بالتزامن مع الاحتفالات بعيد الأضحى المبارك تتزايد الاشغالات الفندقية بشكل تدريجي خاصة من السياحة الداخلية .

وأشار د. عاطف عبد اللطيف في تصريحات له اليوم الى وجود مدن سياحية كاملة العدد من حيث الاشغالات خلال عيد الأضحى ومنها الاسكندرية والساحل الشمالي والعلمين ومرسى مطروح وتوقع ان تستمر نسب الاشغالات كما هي خلال شهر يوليو الذي يتزامن أيضا مع انتهاء امتحانات الثانوية العامة ورغبة الاسر في الاستمتاع بالشواطئ والترفيه.

وناشد بضرورة زيادة عدد الغرف الفندقية والشقق الفندقية والشاليهات بالساحل الشمالي والعلمين لاستعياب الطلب المتزايد على هذه المنطقة سواء من السياحة العربية او الداخلية.

وأضاف د. عاطف عبد اللطيف أن قرار إلغاء القيود على السياحة الوافدة الى مصر مؤخرا يعد نقطة إيجابية تؤكد أمن وآمان مصر واستقرارها الصحي والخروج من أزمة كورونا بشكل كبير .

ونوه الى أنه بخلاف الاسكندرية والعلمين ومطروح فقد سجلت ايضا العين السخنة نسب إشغالات مرتفعة لقربها من القاهرة وجوها المتميز حاليا بالاضافة الى الغردقة ومرسى علم بمنطقة البحر الأحمر.

وعن كيفية تعويض السياحة المصرية للسوق الروسي والاوكراني بمدن البحر الاحمر وجنوب سيناء كشف عاطف عبد اللطيف عن حدوث رواج في السياحة الداخلية مع بداية موسم الاجازات وكذلك عودة المصريين بالخارج لقضاء اجازاتهم في مصر ولا ننسى انه استطاعت الغردقة ومرسى علم تعويض غياب السياحة الروسية والاوكرانية بالسياحة الانجليزية والألمانية والايطاليةوبعض الجنسيات الاخرى.

وأكد عاطف عبد اللطيف إن الساحل الشمالى يشهد إقبالا كبيرا من راغبى السياحة وقضاء اجازاتهم فى جو جميل وممتع كما أن إيطاليا ستبدأ خلال الأسابيع المقبلة في زيادة عدد رحلاتها إلى شرم الشيخ، ما يرفع نسب إشغال فنادق المدينة خلال الفترة القادمة.

ودعا د. عاطف الى ضرورة وضع خطة على مدار العام لإطلاق مبادرات لدعم وتنشيط السياحة الداخلية بالتنسيق بين وزارة السياحة وجمعيات مستثمري السياحة بالمدن السياحية ومصر للطيران بهدف جذب أكبر شريحة من المصريين لزيارة المدن الساحلية والاستمتاع بشواطئها المتميزة.

وأضاف أنه يجب أيضا تفعيل برنامج بالتنسيق بين وزارة السياحة ووزارة الشباب على غرار «قطار الشباب» في فصل الشتاء ومنتصف العام الدراسي القادم يقوم على تنفيذ برامج سياحية ورحلات للشباب عند مرحلة عمرية محددة بحيث يتم تعريف الشباب بعظمة وحضارة بلدهم وجمالها وما تتمتع به من معالم سياحية وترفيهية ليس لها مثيل كما أن مثل هذه الرحلات ستظل محفورة في ذاكرة الشباب وتدعمهم وتعمق روح الانتماء لبلدهم مصر.

زر الذهاب إلى الأعلى