منوعات

انسحاب جامعة الأزهر من جميع أنشطة ( إيناتكس العالمية )

كتبت : ميرفت عبدالقادر

انسحاب جامعة الأزهر من جميع أنشطة(ايناتكس العالمية )والسبب (الشذوذ الجنسي)
صرح فريق ( إيناتكس جامعة الأزهر ) أنه انسحب نظرا للسياسة التي تتبعها منظمة إيناتكس العالمية في الفترة الأخيرة حيث أنها أظهرت ميلها لدعم حقوق الإنسان و حرياته بدعمها (الشذوذ الجنسي) الذي هو فاحشة تخالف الفطرة الإنسانية و مبادئ ديننا الإسلامي الذي يحرص الأزهر على الحفاظ عليه و نشر تعاليمه الصحيحة بين البشر
هذا و قد أعلن فريق ( إيناتكس جامعة الأزهر ) انسحابه من حميع الأنشطة و المسابقات التي تنظمها تلك المؤسسة معلنة بذلك رفضها القاطع لإتجاهات تلك المؤسسة و أن التعاون معها غير متصور بسبب اتجاهها لدعم أمر منكر يرفضه ديننا و ثقافتنا الإسلامية و أنها لن تشارك في تمرير ذلك السلوك الفاحش إلى مجتمعنا و أن تلك المحاولات ستفشل لأنها تخالف سنة الله في خلقه
و بينت( إيناتكس مصر) رفضها دعم تلك الممارسات المخالفة للشرع و الأخلاق و مع ذلك رفض الأزهر و طلابه البقاء تحت مظلة تلك المؤسسة التي يدعمها كيان عالمي يدعم تلك الممارسات و اعتبرت ذلك البيان ليس كافيا
كما طالب الفريق/ الآباء و الأمهات بالإعتناء بالأولاد و غرس القيم الأخلاقية و الدينية و تحفيزهم على معرفة دينهم حتى لا يكونوا فريسة سهلة لتلك المخططات الشيطانية التي تهدف إلى تحطيم مجتمعاتنا و زرع أفكار تخالف الشرع و الأخلاق و الفطرة و تهدد أمن المحتمع عن طريق تشويه أفكار أفرادها ليحيدوا عن الطريق الصحيح

زر الذهاب إلى الأعلى