اخبار عربية ودولية

وزير الصحة الجزائرى يؤكد التكفل الأمثل بالمصابين بفيروس كورونا

أكد عبد الرحمن بن بوزيد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الجزائرى، اليوم الأحد، بالجزائر العاصمة، أنه أصدر تعليمات إلى مديرى المستشفيات بهدف ضمان الوسائل والإمكانات اللازمة التى من شأنها ضمان التكفل الأمثل بالمصابين بفيروس “كورونا” المستجد، وقال بن بوزيد – فى تصريحات اليوم الأحد، إنه وجه تعليمات لمسؤولى المؤسسات الاستشفائية المعنية باستقبال المصابين بفيروس “كورونا” لموافاته بكل المعطيات المتعلقة بعدد الأجنحة والأسرة والعتاد الطبي.. مؤكدا أن الوضع تحت السيطرة حتى الآن، كما يستمر الاستعداد التدريجى لمجابهة التطورات المحتملة الخاصة بتفشى هذا الفيروس.

وأشار، إلى أنه تم العثور على مصاب بـ “كورونا” فر أمس السبت من مستشفى “بوفاريك” بالجزائر العاصمة، وتم إيداعه مستشفى الأمراض العقلية، وتتبع مساره منذ فراره حتى مكان العثور عليه من أجل رصد أى حالات عدوى محتملة.

و كانت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الجزائرية، قد أعلنت صباح اليوم الأحد، ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد – 19) إلى 20 حالة، بعد اكتشاف حالة إصابة جديدة، وذكرت وزارة الصحة الجزائرية ـ فى بيان ـ أن الحالة الجديدة هى “لرعية جزائرية أقامت باسبانيا”، موضحا أن من بين العشرين حالة المصابة 17 حالة تنتمى إلى نفس العائلة.

وطالبت الوزارة، المواطنين الجزائريين المضطرين للسفر إلى بلدان نشاط فيروس كورونا بتأجيل رحلاتهم إلا للضرورة القصوى مع اتخاذ كل التدابير الوقائية لتفادى العدوى.

وذكر بيان أصدرته الوزارة، أن “التحقيق الوبائى ما زال مستمرا لمعرفة وتحديد هوية كل الأشخاص الذين كانوا فى اتصال مع المواطن الجزائرى وابنته المقيمان بفرنسا اللذين نقلا العدوى إلى البلاد”.

يذكر أن عدوى الفيروس قد انتقلت من مواطن جزائرى (83 سنة) وابنته المقيمان بفرنسا واللذين أقاما فى الجزائر من 14 إلى 21 فبراير الماضى مع أسرتهما فى ولاية البليدة (شمال) والتى تأكدت اصابتهما بفيروس كورونا بعد عودتهما الى فرنسا فى 21 فبراير الماضي.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى